الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> ابن الرومي >> أقول وقد قال العذول فأكثرا

أقول وقد قال العذول فأكثرا

رقم القصيدة : 61183 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


أقول وقد قال العذول فأكثرا وملّ من الإكثار فيها فأقصرا
دريرة ٌ منّي بالمكان الذي به حياتي فدعْ عنك الملام المكررا
جرى حبها منّي مجاريَ ريقها وألحاظِها ثم اكتفى فتحيّرا
فيا لك من جارٍ مع الروح ساكنٍ مساكنَها في مأمنٍ أن ينفّرا
وكيف سلُّو القلب عنها وقد غدا لها كل قلبٍ سخّرتْه مسخّرا
وقد أُوتيتْ عينين هاروتُ فيهما وماروت ما أدهَى لقلبٍ وأسحرا
دريرة ما للدر عنديَ مَفْخر سواك ولولا أنت ما عُد مفخرا
دعاك المسمِّي باسمه فرفعته وفخّمت من مقداره فتكبرا
فأنت له حلْيٌ وإن كان حلية ً لكل غضيض الطرف أكحلَ أحورا
وما الحلى إلا حيلة لنقيصة ٍ تتمم من حسنٍ إذا الحسنُ قَصَّرا
ليس لحليٍ في الجميلة منظراً جمالٌ ولكنْ في القبيحة منظرا
تضيء نجوم الليل في الليل وحده وليس لها ضوء إذا الصبح نَوَّرا
فأمّا إذا ما الحسنُ كان مكمّلاً كحسنكِ لم يحتج إلى أن يُزوّرا




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (وسميطة ٍ صفراءَ دينارية ٍ) | القصيدة التالية (لولا فواكه أيلول إذا اجتمعت)



واقرأ لنفس الشاعر
  • النخلُ يُشرِعُ شوكاً شائكاً أَشِبا
  • رأيتُك تدّعي رمضانَ دعوى
  • يا حبّذا النرجسُ ريحانة ً
  • عاقنا أن نعود أنك أوليْ
  • متى عهدُك بالكرْخِ
  • لو صادت البقَّة ُ فيلَ الزَّنْجِ
  • قل للأَمير أدامَ اللَّهُ دولتَهُ
  • من الحيف تخسيسُ النوال ومطْلهُ
  • مُدالاً مديلاً كلّ يومٍ وليلة ٍ
  • خبا نَحْسٌ وأعقب منه سعْدُ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com