الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العراق >> وليد الأعظمي >> ومعوقين عن الجهاد كتائبا

ومعوقين عن الجهاد كتائبا

رقم القصيدة : 55139 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


ومعوقين عن الجهاد كتائبا بالعذل والإرهاص والإحجام
عابوا علي صراحتي أفلا درؤا أن الصراحة جنتي وحسامي
فأشحت عنهم معرضا وكأن في أذني وقرا عن صدى اللوام
وصدعت بالحق المبين صراحة حتى ولو أفضى إلى إعدامي
وصرخت في وجه الطغاة مغاضبا كفوا عن التعذيب والإيلام
والله لو قطعتم لحمي أذى وطحنتم قبل الممات عظامي
ما زغت عن هدي النبي محمد كلا ولا نافقت للحكام
آمنت بالقرآن جامع شملنا كفرت بالزعماء والأصنام
سكت الزمان وظل صوت محمد كالرعد يقصف في رؤى الظلام
سكت الزمان وظل صوت محمد أملا يحقق أجمل الاحلام
سكت الزمان وظل صوت محمد وترا يجيء بأعذب الأنغام
سكت الزمان وظل صوت محمد سدا يصد مسارب الأجرام
سكت الزمان وظل صوت محمد نورا يضيء على مدى الأيام
سكت الزمان وظل صوت محمد الله أكبر عند كل صدام




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (ماشيمة الأحرار تلك وإنما) | القصيدة التالية (ما رفرفت فوق هام العرب رايات)



واقرأ لنفس الشاعر
  • ردد من الروح ذكرى سيد البشر
  • قف يا زمان معي بالله وانتحب
  • ما رفرفت فوق هام العرب رايات
  • لك ياريكان أهديها تحايا وبشائر
  • رسول العلى والفضل والخير والهدى
  • بيارق النصر رفي فوق وادينا
  • مآتم الظلم تتلوهن أعياد
  • هتف الزمان مهللا ومكبرا
  • راية المصطفى اخفقى في السماء
  • ثوروا على الباغي الذليل


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com