الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الأندلسي >> ابن خفاجة >> ونَشوانَ غَنّتهُ حَمامَة ُ أيكَة ٍ،

ونَشوانَ غَنّتهُ حَمامَة ُ أيكَة ٍ،

رقم القصيدة : 13989 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


ونَشوانَ غَنّتهُ حَمامَة ُ أيكَة ٍ، على حين طرْفُ النّجمِ قد همّ أن يكرَى
فهبّ، وريحُ الفَجرِ عاطرَة ُ الجَنى ، لَطيفَة ُ مَسّ البَردِ، طَيّبَة ُ المَسرَى
و طافَ بها والليلُ قد رثّ بردهُ و للصبحِ في أُخرى الدجى منكبٌ يعرى
و أصغى إلى لحنٍ فصيحٍ يهزهُ كما هَزّ نَشرُ الرّيحِ رَيحانة ً سَكرَى
تهشّ إليهِ النّفسُ حتى كأنّهُ على كبدٍ نعمى وفي أذنٍ بشرى




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (نَهرٌ، كما سالَ اللَّمَى ، سلسالُ،) | القصيدة التالية (ألا بَكَى الدّرُّ فوقَ حالِيَة ٍ،)



واقرأ لنفس الشاعر
  • ألا صمتِ الأجداثُ غنّي فلم تجبْ
  • وصدرِ نادٍ نظمنا
  • وأبيَض عَضبٍ حالَفَ النّصرَ صاحباً،
  • ومُرَقرَقِ الإفرِندِ يَمضِي في العِدا،
  • فيا لَشَجا قَلبٍ، من الصّبرِ، فارغٍ،
  • ومَجَرِّ ذَيلِ غَمَامَة ٍ قد نَمّقَتْ،
  • ورداءِ لَيلٍ باتَ، فيهِ مُعانقي،
  • جرّرْ ملاءة َ كلّ يومِ شامسِ
  • تهاداني لذكركمُ ارتياحُ
  • ربّ ابنِ ليلٍ سقانا


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com