عنوان القصيدة : نهاية

للشاعر :بهيجة مصري إدلبي
القسم : سوريا
تستطيع مشاهدة القصيدة في موقعنا على العنوان التالي :
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=81830


وكيف أختتم الكلام
فلا طبول الحرب دقت …. لا
ولا طارت حمامات السلام
كل ما في الأمر أنا
صار يغرينا الكلام
نتمنى أن نحارب
وإذا الحرب دعتنا
نتمنى لو ننام
كل يوم يحرقون الأرض
والطفل الرضيع
يخنقون الريح في بئر الأفاعي
كي نضيع
تعبت منا المذلة
نقرع الكأس مساء
ثم نرمي بالقداح
كلنا ينقض قوله
قبل أن يأتي الصباح
كيف لي أن أكتب الموت قصيدة
وأنا …. نعش ….
من الحلم وحيدة
يقرع الموت الزمان
يقرع الموت المكان
يقرع الموت شرايين انبعاثي
ويغطيني بقبر من رخام
فكيف أختتم الكلام
كيــ……….ف !؟
ولا …. طبول الحرب دقت
لا …. ولا طارت حمامات السلام


  إطبعها الآن

الرابط الصوتي للقصيدة : لايوجد

مع تحيات موقع : أدب
www.adab.com