عنوان القصيدة : أنا آخر العشّاق

للشاعر :عبدالقادر مكاريا
القسم : الجزائر
تستطيع مشاهدة القصيدة في موقعنا على العنوان التالي :
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=79701


صعبٌ رحيلكِ ، و الغرام صِعاب فابقي بعمري جدولاً ينسـاب
من بين آلاف الحدائـق قـادم نغما يسيل ،، تحوطه الأنخاب
جرّبت قبلك أن أكون مغنّيا فنمتْ بحلقي ـ فجأة ـ أعشاب
قبل اختيارك زرت ألف مجـرّة و تقاذفتني ،، أرْصف ، وقباب
و مشيت عمرا مثقلا بقصائدي و كتبت حتّى شاخت الأعصاب
عبَّدت بالشّعر الطّريق فناهد لي يطمئنّ ،، و ناهد يرتاب )
مليون عاشقة تغذّتْ من دمي و استوطنته يقودها الإعجاب
حتّى انفجرتُ فكنتِ لي أرجوحة إن النّساء لبعضنا ،، إطراب
أفرغتُ عندك ما حملت مسافرا و ارتحت عندك ،، ماتت الأتعاب
نَيَّمت فيك متاعبي ،، فتثاءبتْ و تبادلت أتعابَنا ،، الأكواب
كلماتنا ،، تتمايل الدّنيا لها و بها تُغازل ـ رغْمها ـ الألباب
تتغامز الأزهار حين لقائنا و تَشِي بنا ،، لزُوارها الأرحاب
من همسنا نسج البلابل شدْوَهم و تمثّـلت قبُلاتنا الأسراب
حتّى الورود تلوّنتْ من غيرةٍ و ترنّحت لعُبورنا ،، الأخشاب
تتغاضبين ،، إذا رنوت لزهرة أو شاغلتني روضة ،،، و كتاب
غضبا خفيفا لا يُعمِّر ساعة إن الغرام يُزينه ،، الإغضـاب
كلّ الّذين تذوّقوا قبلي الهوى حطّوا الرِّحال ، فحقّقوا، أو تابوا
و بقيت وحدي عاشقا ، مترنّما إنّ المحبّ يغرّه الإطناب
أنا آخر العشّاق في درب الهـوى لو مات عشقي لن تنوح رباب
أنا آخر العشاق في درب الهوى مَنْ غيرُ قلبي ؟ شاعر ، ومصاب؟
أنتِ القصيد ،، فما أنا لولا الهوى؟ ما الشّعر؟ ما الكلمات؟ ما الألقاب؟

الرابط الصوتي للقصيدة : لايوجد

مع تحيات موقع : أدب
www.adab.com