عنوان القصيدة : موسم آخر لطائر الغابه...

للشاعر :معد الجبوري
القسم : العراق
تستطيع مشاهدة القصيدة في موقعنا على العنوان التالي :
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=76082


هناك... هنا...‏
أعودُ الآنَ للغاباتِ،‏
للبحرِ المحُيطِ أعودُ،‏
غُصْناً ، مَوْجَةً، طفلاً غريقْ...‏
تعودُ الآنَ فاطمةُ التي ضاعَتْ،‏
وراءَ مَدائن البترول.‏
فاطمةُ التي رَحَلْتْ،‏
وخَلَّفَتِ السَواحِلَ صافِنَاتٍ،‏
واليمامَ يَنُوحُ في الحيِّ العتيقْ...‏
***‏
ذاكَ الصبيُّ،‏
يعودُ للحيِّ القديمِ الآن،‏
يدخلُ فيهِ قنطرةً،‏
ويعبرُ فيه قنطرةً:‏
تَوَهجَّ فِيَّ، يازمن الطفولِةِ،‏
ذاكَ وجهي،‏
طالِعٌ في مَرْمَرِ البيتِ الكبير،‏
وَفَوْقَ قوسِ الباب‏
وجهي بَيْضَةُ الطّاقِ المُطَوَّق،‏
حَدْوَةُ الفَرَسِ القديمةُ،‏
زَهْرَةُ البَيْبُون‏
ها أنذا،‏
أُعَلِّقَ فَوْقَ قَوسِ الباب،‏
جِلْدَ النَّمْرِ،‏
ريشَ الطائرِ الذهبيّ،‏
أُلقي قبلَ أن أمضي،‏
عَصايَ،‏
وَخِرْقتي،‏
والقوسَ والنُشَّابْ..‏


  إطبعها الآن

الرابط الصوتي للقصيدة : لايوجد

مع تحيات موقع : أدب
www.adab.com