عنوان القصيدة : نغمات عودي

للشاعر :بدوي الجبل
القسم : سوريا
تستطيع مشاهدة القصيدة في موقعنا على العنوان التالي :
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=67385


نغمات عودي لا تملّ لأنّها شعر يفيض عواطفا و شعورا
نغمات عودي لا تملّ لأنّها لغو الملائك إذ تناجي الحورا
همست بها الأرواح في ملكوتها شدوا أرقّ من الصّبا و زفيرا
يدني إليّ من الخيال شواردا و يهزّ أعطافي هوى و سرورا
في ظلمة الأحزان من نغماته نفسي الحزينة تستعير النورا
أحنو عليه معانقا متنهدا فكأنني أمّ تضمّ صغيرا
و أبثّه شكوى الهوى فإخاله يبكي عليّ متيّما مهجورا
سله عن الزمن الخؤون و أهله تره عليما بالزمان خبيرا
شهد العصور السالفات و هدهدت أوتاره السفّاح و المنصورا
و رأى حضارة جلّق و جلالها و الملك في تلك الربوع كبيرا
إذ ماء جلّق كالرحيق عذوبة و ظباء جلّق كالشموس سفورا
سلب الزمان بها ملوك أميّة تاجا يشعّ ضياؤه و سريرا
يا لاثما فيها الثرى من حبّه أعلمت أنّك تلثم الكافورا
و معانقا أغصانها من وجده دلّل هواك فقد ضممت خضورا
هذا صلاح الدين فاخشع إنّه ملك الكلوك مسالما و مغيرا
طاف الجلال به مليكا فاتحا حيّا و طاف بلحده مقبورا
فالثم ثراه فقد لثمت خميلة للمكرمات و قد شممت عبيرا
و اهتف لدى القبر النديّ مردّدا بفنائه التهليل و التكبيرا
ليث المعامع و هو أوّل آسر صيد الفوارس كيف صار أسيرا

الرابط الصوتي للقصيدة : لايوجد

مع تحيات موقع : أدب
www.adab.com