عنوان القصيدة : الشهيد قيس ...

للشاعر :محمد مهدي الجواهري
القسم : العراق
تستطيع مشاهدة القصيدة في موقعنا على العنوان التالي :
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=66888


يا قيسُ : يا لُطفَ الربيعِ ووقدَ رَونقه الشَبُوبِ
يا قيس : يا همسَ الحبيب يذوب في سَمع الحبيب
يا قيس : يا هَزَج الرُعاة يَشيعُ في الحقل الخَصيب
يا قيس : يا شَجْوَ " الهزار " يُهيبُ بالغصن الرطيب
يا قيس : يا حُلُمَ " العذاري " يزدَحِمْنَ على " القَليب "
يا قيس : يا ذَوْبَ " الغَضارة " قُطِّرت بأرَقِّ كُوب
يا قيس : يا لَحْنَ الحياة ونغمةَ الأمَلِ الرَتيب
يا قيس : يا لمحَ السَنا يا قيسُ : يا نفْحَ الطُيُوب
يا قيس : هل تَدري بما خلَّفتَ بعدَك من نُدوب
وبما غَمَرْتَ البيتَ من فَيْض الصَّبابة والوَجيب
وبما جَلَبْتَ لـ " ثاكلٍ " حَرّى ومُحتَسِب حرَيب
الوالدانِ – عليك يا قيسُ المدلَّلُ – في لُغُوب
يتعلَّلانِ بلَمح وجهِكَ في الشُروق وفي الغُروب
ويغالِطانِ النَومَ عنك بطَيِفك المَرحِ الطَروب
ويراجعانِ تَلاوُماً نفْسَيهما ، صُنعَ المُريب
يتبادلانِ أساهُما شَكوى الغريبِ إلى الغريب
يا قيسُ أُمُّك لا تزالُ تعيشُ بالأمَل الكَذوب
تهفو لقَرْع الباب في الجِيئات منكَ وفي الذهوب
وتظَلُّ تسألُ مَخْدَعاً لك عن هجوعِك والهُبوب
يا قيسُ : يا رمزَ الشهادةِ عُطِّرت بدَمٍ خَضيب
كرَّمتَ بالكَفَن المخضَّب منك والخدِّ التَريب
وطناً بمثلك من بنيه يَستجيرُ من الخُطوب
ويرُد أنصبةً أليهم ما حَبوه من نَصيب
بالمجدِ تَخلعُه الحُقوبُ عليهِمُ تلوَ الحقوب
والغار تَضفِرُهُ لهمْ رَيانَ من طَفَح القلوب
يا قيسُ : يا قيسُ الملوِّح في شبابك بالحُروب
الشعب يثأرُ من " رُماتِك " في بعيدٍ أو قريب

الرابط الصوتي للقصيدة : لايوجد

مع تحيات موقع : أدب
www.adab.com