عنوان القصيدة : يراع المجد

للشاعر :محمد مهدي الجواهري
القسم : العراق
تستطيع مشاهدة القصيدة في موقعنا على العنوان التالي :
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=66849


جدع الجبارُ أنَفَ المعجَبِ واصطلى الطاغي بنيران الأبي
ورأى التاريخُ ما لم يره من نضالِ الصابرِ المحتسِبِ
يا يراع المجدِ هذي صفحةٌ اَمْلِ ما شئتَ عليها واكتُب
خَبِّرِ الاجيالَ كيف افتخرت ساحةُ الموتِ بشيخٍ وصبي
وفتاة بالردى هازئةٍ أمسِ كانت نجمةً في ملعب
امةٌ تنفح عن " معتقد " وبلادٌ تدّري عن " مذهب "
عانق الموت زؤاماً سادر ظنَّها " باريسَ " بنْتَ الطرب
واراها كيف رجسُ المعتدي فأرتْه كيف طُهْرُ المُغضَب
ثم تلته يدٌ " كادحةٌ " تُحْسِنُ الصَّفعةَ للمغتصِب
يا رجاءَ الكونِ في محنته يا شُعاعَ الأملِ المستعذَب
يا بُناة الحقِ والعدلِ على ملعب من قيصريٍ خرب
سجدَ ابنُ العقلِ والفقرِ به مرغماً لابنِ الخنا والذهب
يا ينابيعَ رجاءٍ فُجَّرتْ لظِماءٍ وجياعٍ سغّب
يا نقاءَ الفكرِ في جوهره لم يُدَلَّسْ بالكُنىَ والرُّتَب
تأنف القدرةُ في ذِرْوَتِها وإلهٌ في السما أن تُغْلَبي

الرابط الصوتي للقصيدة : لايوجد

مع تحيات موقع : أدب
www.adab.com