عنوان القصيدة : سُئلَ الأير ماتريدُ إلى الكعْ

للشاعر :ابن الرومي
القسم : العصر العباسي
تستطيع مشاهدة القصيدة في موقعنا على العنوان التالي :
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=61922


سُئلَ الأير ماتريدُ إلى الكعْ ثَبِ قال الدخولُ قيل ألا ادْخُلْ
قال أبغي الخروجَ قيل ألا فاخ رُجْ فقال الخروج ماليس يَسْهُلْ
إنّما شأني الترددُ فيه داخلاً خارجاً أغيب وأَنْصُلْ
شهوة ُ القلب لبْثُه بين أيدٍ وشفائي ترددي بين أرْجُلْ
هَمُّ ذاك العِناقُ والنيك هَمي وكلانا في شأنه ليس يَغفُل
وليَ الدهرَ طعنة ٌ ذاتُ غَوْرٍ غير أن لستُ حينَ أطعنُ أَقْتُلْ
وتَرى لي كريمة ُ القومِ حقاً وذِماماً وحُرْمة ً حين أمْثُلْ
وعليها يخفُّ لي لا لغيري كلُّ شيء من التكاليف يَثْقُلْ
ولهذا تُجيبني حين أدعو غيرَ معتاصة ٍ فأعلو وتَسْفُلْ
كلُّ حبّ تَعمُّلٌ وهَوى الحس ناء إياي من خلاف التعمُّلْ
ومتى طاوعتْ فذاك طِباعٌ ومتى مانَعَتْ فذاك تدلُّلْ
وعليها تجمّلٌ فإذا ما عاينتْني فما عليها تَجَمُّلْ
ولديها تبتُّلٌ فإذا ما غاب في الخاقِ باق زال التَبتُّل
وليَ العطرُ والملابسُ كلهو التفتُّلْ
وإذا خَسَّ في المعاشر قدْري فلديها يجلُّ قدْري وينبُل
وبها ترعوي حياتي إذا مِتْ تُ وتشتدُّ قوّتي حين أذبل

الرابط الصوتي للقصيدة : لايوجد

مع تحيات موقع : أدب
www.adab.com