عنوان القصيدة : أصبَحتُ ألحَى خَلّتَيّا،

للشاعر :أبوالعلاء المعري
القسم : العصر العباسي
تستطيع مشاهدة القصيدة في موقعنا على العنوان التالي :
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=5388


أصبَحتُ ألحَى خَلّتَيّا، هاتيكَ أُبغِضُها وتَيّا
ودُعيتُ شَيخاً، بعدَما سُمّيتُ، في زَمنٍ، فُتَيّا
وكفَيتُ صَحبيَ إلّتَيّا، بَعدَ اللُّتَيّا واللُّتَيّا
سَقياً لأيّامِ الشّبابِ، وما حسَرْتُ مطيّتَيّا
أيّامَ آمُلُ أنْ أمُسّ الفَرقَدَين براحَتَيّا
وأفِيض إحساني على جاريّ، ثَمّ، وجارَتَيّا
فالآنَ تعجزُ همّتي عَمّا يُنالُ بخُطوَتَيّا
أوصَى ابنَتَيهِ لبيدٌ الـ ـماضي، ولا أوصي ابنَتَيّا
لَستُ المُفاخرَ، في الرّجا لِ، بعَمّتيّ وخالَتَيّا
لكنْ أُقِرُّ بأنّني ضَرَعٌ، أُمارسُ دارتَيّا
واللَّهُ يَرحَمُني، إذا أُودعتُ أضيَقَ ساحَتَيّا
لا تَجعَلَنْ حالي، إذا غُيّبتُ أيأسَ حالَتَيّا

الرابط الصوتي للقصيدة : لايوجد

مع تحيات موقع : أدب
www.adab.com