الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> مصر >> أحمد شوقي >> يا ليلة ً سمَّيتها ليلتي

يا ليلة ً سمَّيتها ليلتي

رقم القصيدة : 9678 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


يا ليلة ً سمَّيتها ليلتي لأَنها بالناس ما مَرَّتِ
أذكرُها ، والموتُ في ذكرها على سبيلِ البَثِّ والعِبْرَة ِ
ليعلمَ الغافلُ ما أمسُه ؟ ما يومُهُ؟ ما مُنْتَهى العِيشة ِ؟
نَبَّهَني المقدورُ في جُنْحِها وكنتُ بين النَّوْم واليَقْظة ِ
الموتُ عجلانٌ إلى والدي والوضعُ مستعصٍ على زوجتِي
هذا فتى ً يُبْكَى على مِثلِه وهذه في أوّلِ النَّشأة ِ
وتلك في مِصْرَ على حالِها وذاكَ رَهْنُ الموْتِ والغُرْبَة ِ
والقلبُ ما بَينَهما حائرٌ من بَلْدَة أَسْرى إلى بَلدة ِ
حتى بدا الصبحُ ، فولَّى أبي وأقبلتْ بعدَ العناءِ ابنتي
فقلتُ أَحكامُكَ حِرنا لها يا مُخرجَ الحيِّ منَ الميِّتِ!




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (الدستور العثماني) | القصيدة التالية (الرُّشْدُ أَجملُ سِيرة يا أَحمدُ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • خُذوا القمَّة َ علماً وبيانا
  • لمَّا دعا داعي أبي الأشباِ
  • أَتى ثعالَة َ يوماً
  • نَحْلَة ً عَنَّتْ وطَنَّتْ في الرياح
  • معالي العهدِ قمتَ بها فطيما
  • اليمامة الحمقاء
  • كان ذئبٌ يتغدى
  • علموه كيفَ يجفو فجفا
  • اللَّيثُ مَلْكُ القِفارِ
  • عظيمُ الناسِ من يبكي العظاما


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com