الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> مصر >> أحمد شوقي >> في ذي الجفونِ صوارمُ الأَقدار

في ذي الجفونِ صوارمُ الأَقدار

رقم القصيدة : 9550 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


في ذي الجفونِ صوارمُ الأَقدار راعي البريّة َ يا رَعاكِ الباري
وكفى الحياة ُ لنا حوادثَ ، فافتني مَلأَ النجومِ وعَالَمَ الأَقمار
ما أَنتِ في هذي الحلى إنْسِيَّة إن أنت إلا الشمسُ في الأنوار
زهراء بالأفق الذي من دونه وثْبُ النُّهى ، وتطَاوُلُ الأَفكار
تهتك الألباب خلف حجابها مهما طلعتِ ، فكيف بالأبصار ؟
يا زينة الإصباح والإمساء ، بل يا رَوْنَقَ الآصال والأَسحار
ماذا تحاول من تنائينا النوى ؟ أَنتِ الدُّنى وأَنا الخيالُ الساري
ألقى الضحى ألقاك، ثم من الدجى سبل إليك خفية الأغوار
وإذا أنستُ بوحدتي فلانها سببي إليك، وسلمي، ومناري
إيهٍ زماني في الهوى وزمانها ما كنتما إلا النَّميرَ الجاري
مُتسَلْسلاً بين الصبابة والصِّبا ومترقرقاً بمسارح الأقدار




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (الدستور العثماني) | القصيدة التالية (الرُّشْدُ أَجملُ سِيرة يا أَحمدُ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • جرحٌ على جرحٍ! حَنانَكِ جِلَّقُ
  • قالوا فروقُ الملكِ دارُ مخاوفٍ
  • بثثْت شكواي، فذابَ الجليدُ
  • مال أَحبابُه خليلاً خليلا
  • يا حسنه بين الحسانْ
  • أرى شجراً في السماء احتجبْ
  • مُفسِّرَ آي الله بالأَمس بيننا
  • بغلٌ أَتى الجوادَ ذات مَرَّهْ
  • يا ربِّ، ما حكمكَ؟ ماذا ترى
  • لنا صاحبٌ قد مُسَّ إلا بقيَّة


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com