الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> صادق الطريحي >> إنانا في البيت

إنانا في البيت

رقم القصيدة : 87703 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


ببيتٍ على ضفّة ِ الله ِ ..

قرب َ شغاف ِ الفرات

بثوب ِ الصّباح ِ الطّويل ،

بشعر ٍ مُحنّى ،

بأغنيّة ٍ سومريّةْ ...

إنانا ...

تعدّ الفَطورَ لأبنائها ..

إنّـهم ْ يذهبون إلى الحقلِ في كلّ يوم.

إنانا ...

تعدّ الحليب َ ،

تعدّ إناء ً من القيمر العربيّ

وتخبز ُ خبزًا لذيذًا ...

تفرّقُ للطير والجار كي يرجع الغائبون

وتوقظ ُ أبناءها واحدًا ، واحدا ..

في الظّهيرة ِ ..

تجلس ُمفردة ً كالجريح

تهيئ مائدة ً في الفِناء ...

فأبناؤها لم يعودوا من الحرب ِ بعد ُ

ورائحة ُ الرّزّ تملأ هذا الفِناء ...

وتجتازه ُ للبيوت القريبة ِ ..

كل ّ البيوتِ تشمُّ الأرزَّ ،

تشم ّ الفرات ْ .. ،

وإنانا تقيم الصّلاة َ

وتنطرهمْ واحدًا , واحدا .

ببيتٍ على ضفّة الأرض ، وسْط َ السّواد

بثوب ِ السّواد ِ الطّويل ،

برائحة ِ الحنّة البابلية ْ ،

بترنيمةٍ ما تزالُ تردد ُ منذ ُ الصّباح

إنانا ...

تعدّ العَشاء لأبنائها ..

وتعدّ الأسرّة َ ، تفرش ُ أجمل َ أغطية ٍ ...

إنّهم ْ متعبونَ منَ الموت ِ في كلّ يوم.

18ـ21/ 6/ 2014


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (خذي زينتك ِ عند كل ّ قصيدة ٍ) | القصيدة التالية (شمورامُ في بابلَ)


واقرأ لنفس الشاعر
  • كافورُ في النّص الحديث
  • الحصانُ الشّهيد
  • الشّارع ُ في السّحر
  • سيّدة ُ الرّبيع
  • أنا ومحمودُ درويش
  • السّيدة من الكوفة
  • خذي زينتك ِ عند كل ّ قصيدة ٍ
  • شمورامُ في بابلَ



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com