الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> السعودية >> محمد إبراهيم يعقوب >> أعراس المواقيت

أعراس المواقيت

رقم القصيدة : 86895 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


أفقنا

على ســكرةٍ ليلتين

وسرنا لأرواحـنا خطوتين

ولم ننتبذ إثـمــنا

مرةً

صعدنا إلى إثـمـنا مرتين

طرقنا المــرايا

ولم ننتبه

فإذ بالمـرايا ترى خيبتين

أناشيــدنا

ما تبقى لنا

من الحب والخبز والبين بين

مددنا يداً

للكلام العصـيّ

فلمّا تعبنا مـددنا اليدين !

رحلنـا ..

ظماءً إلى وردةٍ

وعدنا ولا ماء في الوردتين

تمرّ القنـــاديل من فوقنا

خفافاً ..

ولم نسترق جمرتين

نسمّي الذي لم يحــن غيمةً

وننسى على الباب

تلويحتين

مواقيتنا ..

ســـيرةٌ أُجّلت

نصلّي لأعراســها ركعتين

تقيس العنــاقيد

أسماءنا

بما قد تدلّى من الغيمتــين

وما الشعر إلا حمــامٌ نأى

بأسـرارهِ ..

وارتدى نجمتين

نغنّي

فتبتلّ أخـــلاقنا

كحزنٍ يطــلّ على نخلتين

نرى زورق العمــر في لجةٍ

فنقسو

على البحـر والضفتين

كسـرنا سـلالة ما نشتهي

ولم يسقط الظلّ في الصخرتين

مضى ما مضى

من تآويلنــا

فماذا سنجني ؟ بماذا ، وأين ؟


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (الأَمرُ لَيسَ كَمَا تَظُنُّ ) | القصيدة التالية (سِوَى اعتِرَافِكَ بي )


واقرأ لنفس الشاعر
  • قميص لأوراق بيضاء
  • الأَمرُ لَيسَ كَمَا تَظُنُّ
  • تراتيل العزلة
  • تُراث الحُبّ
  • أخرى
  • خاتمةٌ لروحٍ متعَبة
  • لا سوى المرأة
  • بقايا
  • سِوَى اعتِرَافِكَ بي
  • رهبة الظلّ



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com