الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> السعودية >> محمد إبراهيم يعقوب >> غيابة الناي

غيابة الناي

رقم القصيدة : 86887 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


نادم الغيب

فالوجوه سواءُ ..

والسماوات صفحة بيضاءُ

والظنون التي اتكأت عليها

كالعصافير ..

واليقين فضاءُ

لست إصراً على الحقيقة..

لكن

أنت تهذي وما لديك عزاءُ

في جحيم النهاية

البدء يصحو همهماتٍ

وتسقط الضوضاءُ

هاهي الروح متحفٌ أثريٌّ

وطقوسٌ

يحفّها الإعياءُ

ملكوتٌ

من النذور تهاوى

وإلى الريح تبذر الأنواءُ

وإذا خاب في الحياة رجاءٌ

فالتآويل

كلها جوفاءُ

كم توهمتَ والمفارق شتى

والبشارات

صخرةٌ صمّاءُ

أنّ في آخر الطريق ملاذاً

ومن الوهم يولد الشعراءُ

يا أسيّ المداد

قم عانق الرعــشة حرّى

لتُبعث الأشياءُ

ليس للموت تخلق الكلمات الخضر

والطاعنون فيك هباءُ

أنت إن لم تفاتح الريح بالآيات

تترى ،

فالريح منك براءُ

سرّحتك المسافة البكر ركضاً

أزلياً ..

حدوده الإصغاءُ

فاجترحتَ القرار

تعبر من نزفٍ إلى نزفٍ ..

والعروق ظماءُ

صوتك البينات

والبوح قربان الحيارى

ونبضك البسطاءُ

قادمٌ ..

من غيابة الناي فرداً

لتغنّي ، وخلفك البيداءُ

قد تُعزّى

ومعظم الصمت سقيا

بهتافٍ ..

إذا استقام الماءُ !


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (الأَمرُ لَيسَ كَمَا تَظُنُّ ) | القصيدة التالية (سِوَى اعتِرَافِكَ بي )


واقرأ لنفس الشاعر
  • مسغبة الروح
  • قميص لأوراق بيضاء
  • سِوَى اعتِرَافِكَ بي
  • أبجدية الطين
  • رجع الخاصرة
  • الأَمرُ لَيسَ كَمَا تَظُنُّ
  • الباب الخلفيّ للرُّخام
  • اسمٌ آخر للقصيدة
  • مرآتان لنهرٍ واحدٍ ..
  • أسراب البياض



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com