الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> السعودية >> محمد إبراهيم يعقوب >> سِوَى اعتِرَافِكَ بي

سِوَى اعتِرَافِكَ بي

رقم القصيدة : 86021 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


شَغَفَي ..

بحرفِ الجيمِ ،

إرثٌ من أبي

كم في الأبوّةِ ..

من ضَلالٍ طيّبِ ..

شجرُ الكلامِ

مكيدةٌ ، يا سيّدي ،

والوقتُ

كاللغةِ التي لم تحطبِ !!

يا طينةَ المعنى الخؤونِ

أما ترى

مطراً يخفُّ

وفكرةً لم تُعشبِ

علّق ..

على الفصلِ الأخيرِ مدينةً

كانتْ تغنّي ..

للفراغِ المخْصِبِ

لا تقترحْ طقساً

يُطيلُ نهايتي

أنا صيغةُ الركضِ

التي لم تتعبِ

أنا هذهِ الأسماءُ

حولكَ ،

لم تُطقْ نسيانها

فاستَدْرَكَتْهُ بمنكِبِي

لغتي جنوبُ الروح ..

ما بكَ لم تذقْ

طعمَ الدوَارِ ..

وأنتَ تخرقُ مركِبِي

لا أشبهُ الورقَ العتيقَ

فقامتي ..

قلقُ النجومِ

ولا عزاءَ .. لتَغْلِبِ

متواطئٌ والنون

أسرق من فمي

عنبَ الحكايةِ من غوىً لم يُسكبِ

قدَحَان في جيدِ الخريطةِ

لم أبحْ باسميهما

إلا لنخلةِ يثربِ

إنّي بكَ استُدرِجتُ ..

دونكَ ،لم أقسْ سَفَري إليكَ ،

وكم أراكَ تظنُّ بي !!

أمضي ،

وليسَ سوى اعترافكَ بي

هنا ..

بين الصبيِّ

وبين أوراقِ الصبي

كرّاسةُ الإملاءِ

سرُّ كنايتي

لا تمتحنْ خطأ المجازِ ،

بمشجبِ ..

هاءُ الهوّيةِ

جِيْنَةٌ ، يا سيّدي ،

فاقرأ

على ماءِ الجذورِ تسرّبي !

لم تُعطِ أوراقي

بياضاً كافياً

حتى أُعتّقَ من نهاركَ

كوكبي ..

سلّمتُ ..

مجدافي .. كتابُ خطيئةٍ

للآخرين ..

ولا جهاتَ لِمُذْنِبِ

في سُلطةِ الرملِ

انحيازٌ

لم يكن للبحرِ بدٌّ

من فضاءٍ

أرحبِ !

حاولْ ..

، ولو عبثاً ،

تفقّدَ أضلعي

فأنا هنا ..

في كبريائي ( أختبي )

يا بوصلاتِ الرِّيحِ

هُزّي ظِلَّهُ

حتى يرى

وجهَ المرايا الخلّبِ

أدنو لسورِ الأربعين

معي يدٌ

لم ترتهنْ يوماً

لسيرةِ مخلبِ ... !

للتربةِ السمراءِ

أرفعُ لكنتي

قربانَ أسئلةٍ ، وحمّى غُيَّبِ ...

قدرٌ حميميٌّ

أذابكَ في دمي

فاهنأ ..

وقُلْ شيئاً

لنخبِ تهيّـبي

سأمرّرُ ..

الورقَ العتيقَ ، لربّما

هذا البياضُ

يقولُ ، ما لم أكتبِ !!


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (الأَمرُ لَيسَ كَمَا تَظُنُّ ) | القصيدة التالية (رهبة الظلّ)


واقرأ لنفس الشاعر
  • خطأ في الغياب
  • تطويح في فضاء الذاكرة
  • الأغاني لا تخونُ !
  • ندامى الغياب
  • الركض في المساحات الفارغة
  • بقايا
  • كتاب الطائر العبثيّ
  • مسغبة الروح
  • رهبة الظلّ
  • تمائم من ورق



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com