الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> اليمن >> عبدالواسع السقاف >> عَزوبي!

عَزوبي!

رقم القصيدة : 85920 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


(العزوبية... تاج لا يراه إلا المتزوجون!!)

عَزوبيٌ ولكني جَحدت وآثرت الزَّواج، فما فعلتُ!
هدمت مكانتي وبنيت ذُلي وعاشرت المصيبةَ وانفضَحتُ
وكانت فرحتي في كل عَينٍ ولكني بها حتماً شَقيتُ
وكنتُ مُحنكاً فبقيتُ رخواً إذا ما حدّقت صوبي فزعتُ
لها عينٌ وأنفانِ وبابٌ عليه لسانها إن قام نِمتُ
تُخاطبني بفعل الأمر حتى بفعل الأمر ماضيها فهِمتُ
وإن خاطبتها فلها خُنوعي أُبجِّلها وأمدح ما كرهتُ
أحارب عند لُقياها امتعاضي وأوشك أن أموتَ إذا صمتُ
وأضحك كلما ضحِكت وإنِّي أوَدُ بكل حِقدي لو صَرختُ
ولو عانقتها عانقت غولاً أُناجي الله لو أنّي اختنقتُ
أأقتلها!!! وكيف يكون حالي إذا هي لم تمُت وأنا انكشفتُ؟
فلا نامت عيون الخلق إني خَدعت مشاعري وبها انخدعتُ
ويا ليتَ الزمانَ يعود حتى نعُود به كما كانت وكُنتُ
وألْعَن كلَّ مبهور بأُنثى أنا مِنهم وأولهم لَعنْتُ




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (لا أراه!) | القصيدة التالية (مَعْلَمْ الأعرَاب!)



واقرأ لنفس الشاعر
  • مولد الشمس!
  • أزمة ريال!
  • من لي بوطني!
  • زيّنت مقلتها بالكذب
  • أزقة المدينة
  • مريض عيون
  • داء الحب
  • ضعاف النفوس
  • أفاقْ غيورْ !
  • مَعْلَمْ الأعرَاب!


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com