الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> سوريا >> أغيد عليا >> لماذا تخليت عنها

لماذا تخليت عنها

رقم القصيدة : 84917 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


ماذا سأكتبُ،

والسَّماءُ بعيدةٌ عن وحي كاتبِها

القتيل بسحرِها،

ماذا سأفعلُ، إن فقدْتُ توازني

وسفكْتُ كُلَّ مشاعري، في نحرِها.

ماذا سأفعلُ

إن شربْتُ وصالَها خمراً، ونِمْتُ

ولم أجِدْ،

منذُ استفقتُ بكأسِها خمراً،

فمُتُّ بخمرِها

ماذا سأفعلُ إن سقطْتُ بقربِها،

ورأيتُ ثغري

كالشهيدِ مضرَّجاً بوصالِها، وسألتُ منْ .... ،

فأجابني،

دمُهُ المراقُ بثغرِها،

ماذا أقولُ لكلِّ هذا الحبِّ ماذا ؟!،

لا تُعِدْ لي،

من حياتي أيَ شيءٍ، من سماءٍ ليسَ تؤمنُ

أنها، مرآةُ بحرِكَ، بحرِها،

فالسماءُ وحيدةٌ !

وبعيدةٌ عن وحي كاتبِها، القتيلِ بسحرِها.


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (هكذا .. دون نقص ) | القصيدة التالية (دقيقة )


واقرأ لنفس الشاعر
  • عبور
  • زوربا
  • وصول من نوع آخر
  • ك.ز
  • في من
  • رجفت شفاهك
  • على هامش الروحِ
  • لا تليق بمثلي
  • هكذا .. دون نقص
  • صراط غير مستقيم



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com