الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> باسم فرات >> أنا ثانيةً

أنا ثانيةً

رقم القصيدة : 77000 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


إلتحف أمانيكَ

واتخذ من عزلتك سريراً

ها هو نكوصك يتطاولُ

تلثغُ براءةً

فتطاردها بنادق المدن الحديثة

أيها الملئُ بالأشجار والطيور

أناملكُ تُسمعُ فيها الزقزقة

وخفقاتك...

قداسٌ لتموز البابليّ

على كتفيك مواويل نخلٍ ودموع آسٍ

وفي لسانك خمسون قرناً من النحيب

شرطيّ بهيئةِ شاعرٍ

جاهداً

يقود الغبار الأعمى

ونقيق الضفادع الى أحلامكَ

ولا يحترف سوى الدسائس والخيانات

يمضغها كما العوانس وقد توارت

خلف الأفق الخجول إشراقتهنّ

جنرالٌ بلباس ربّ عملٍ

يسومكَ لغة المنفى ورائحة الثكنات

الثكنات رمادٌ يستدلّ على بهائكَ

ألمْ أقلْ ها هو نكوصك يتطاول

وبينكَ والمآذن

ذكرياتٌ وبحارٌ وجيوشُ غزاة

فلا أرض السواد

ترمي لك بسعفها وجلجامشها

ولا أرض"إوي " تمنحكَ طُمأنينةَ " كيويها "

يا هذا يا سومري

أسد التراب

سرق منك ما كدّستَ

على وسادتكَ

من أمجادٍ

أنتَ تقول : النهارُ عبودية

تغرسُ مخالبها في فمِ الوقت

فارقص على جثتكَ الى آخرِ الوهمِ

كفاكَ أيها الرجلُ العتيقُ

ياابن الرايات السود

والأكفّ المخضبة بالانتظار

ترثي بهجتكَ وهي بلباسِ حدادها

ماضيكَ تقرّعه بكل فِطنةٍ

بينما أيامك المقبلات

تَتَسَربَلُ بمدلهمّاتِ الثيا بْ .


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (كينونة) | القصيدة التالية (1/3/1967 )


واقرأ لنفس الشاعر
  • كينونة
  • هنا حماقات هناك ..
  • زهد
  • أبي
  • شئٌ ما عنكِ .. شئٌ ما عني
  • أقول أنثى . . . ولا أعني كربلاء
  • جنوب مطلق
  • الساموراي
  • تاريخنا
  • بغداد 1



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com