الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الإسلامي >> ابن الخيمي >> أترى لداء صبابتي ابلال

أترى لداء صبابتي ابلال

رقم القصيدة : 76749 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


أترى لداء صبابتي ابلال ولذلك الصدر الصدى بلال
هيهات كل دواء وجد بعدكم داء لدىّ وكل ماء آل
أمسي وأصبح آيساً من صحتي وصلاحى العوّاد والعذال
واسوّدت الأيام بعدكم أسىً فلذا ليالى المستهام طوال
امخيمين بذى الأراك وواردى ماء هناك اليه يهدى الضال
ان كان عن ميت الكرى غبتم ففى حيّ الصبابة أنتم نزال
وعلى الحقيقة ما يزل تعطشى أبداً ولو أنّ الغرام وصال
ما زلت صبّا فى الدنوّ وفي الأسى متشوقا لكم ولست أزال
ويزيدني لكم تعاليل المنى شوقاً فمن آلامي الآمال
وأكاد شوقا أن أطير اليكم لكن علىّ من الجوى أثقال
ويضيق بى رحب الفضاء واننى مما نحلت كأنما أنا آل
ولئن بقيت فلا يحادث سلوة حاشا غرامى يعتريه كلال
فلقد خفيت عن العيون فانما أنا فى الظنون لدى الانين خيال
يا ساكنى البلد الحرام تحية من مغرم لندنوّكم يحتال
عودوا لموطنكم الذى من بعده ماء الحياة من الجفون مذال
لله ذاك العيش مرّ فما حلت من بعده حال لنا أو مال




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (وبلورة ينهى بها اللحظ ظاهرا) | القصيدة التالية (ماذا أبث إليكم مما غدا)



واقرأ لنفس الشاعر
  • بالخيف وما أدراك بالخيف هوى
  • ما أشوقني ولم أزل مقتربا
  • ألام على الخلاعة إذ شبابي
  • ما أشوقني لجيرةٍ بالرملِ
  • قد كان فودى ناظرا بسواده
  • قرأنا سور السلوان
  • سقى ملث الغوادي
  • ومسامري فى الليل ناحل
  • وأبواب قد ائتلفت بجمع
  • يا من عادات كل من جاء اليه


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com