الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> سوريا >> علاء الدين عبد المولى >> أجراس رحيل غامض

أجراس رحيل غامض

رقم القصيدة : 76051 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


أمرُّ على الأرض،‏

أحملُ أنهارها بيدين تعيدان جدوى الضِّفاف‏

وطعمَ اختلافِ العصافير في معبد الماءِ‏

حول صلاة السَّلامْ.‏

أمرُّ على الأرض‏

أنسلُّ من شجر النَّائمينَ‏

وأتلو عليها رؤى الياسمينِ‏

وأترك فيها مخيّلةً لا تنامْ.‏

وأشبهُ أحلامَها بعد يومٍ تداعى‏

أعيدُ إلى برجها شاردات الحمامْ.‏

أعرّي سنابلها خلسةً‏

وأعاشرُ فيها حفيفَ الهواءِ‏

إذا عبرتْ فيه أنثى تديرُ على حلمتيها‏

الغمامْ.‏

أغادرها وأنا مطمئنٌّ إلى أنَّ شاعرها المتشرِّدَ‏

ما ضلَّ حين غوى‏

وأنَّه ما زال كالنَّجم لما هوى‏

وما بين عاشقتين أقامْ.‏

أمرُّ على الأرض‏

أقرأ في ليلها حقَّ هذا الشّتاءِ‏

بأن يتبادلَ أنخابه مع سكّان أمطاره،‏

عندما ينسجون البيوتَ على نول أقداحِهم،‏

فتسيل النّوافذُ مثل الحكاياتِ‏

من شبق السّاهرينْ.‏

أمرّ سريعاً كدمعة فلٍّ على عنقٍ من حنينْ‏

أمرُّ على الأرض مضطرباً‏

أتدرَّبُ فيها على الاحتضار البطيءِ‏

لأبلغ موتي قليلاً قليلا‏

أمرّ على الأرض أخسرُ فيها خيولا‏

وأربحُ منها اتِّحادي مع الرَّاحلينْ‏

لأشرح عنها غيابي فأزداد فيها حضورا‏

وأترك فيها جمالاً مثيرا.‏

أعلّق ليلي على ليلها‏

ليكون السَّوادُ أقلَّ ارتفاعا‏

وأحرسُ أرض مخيِّلتي من خريف الجمالِ‏

وأمنحُ قلبي سلام النَّقائض‏

علِّي أخفّف هذا الضَّياعا‏

فيسكن لي ظلُّ ظلِّي‏

وينساب فيَّ اليقينُ أشدَّ اندفاعا‏

أحدِّدُ لي جهةً،‏

وأسيِّر تحت المصابيحِ‏

قافلةً من شهوري‏

أعدِّدُ في السرِّ كمْ مرّةٍ خابَ فألُ المسافرِ‏

في طرقات اللّغاتِ‏

وفي وطن يتمدَّد بين السّطورِ‏

وأقسمُ بالكوثر العَذْبِ‏

أنِّي غسلتُ به ألفَ إسوارةٍ،‏

لزفاف العذارى الأخيرِ‏

ولكنّني كلَّ عرس أردّدُ:‏

من ستكون الأخيرةَ منهنَّ،‏

من ستكونْ؟؟؟‏

لهذا أمرُّ على الأرض في قلقٍ وجنونْ‏

حصاناً يكون له السَّبْقُ، أو لا يكونْ...‏

‏__________

4-12-1998‏

19-4-1999‏


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (على بابها الغارق في الياسمين) | القصيدة التالية (قصائد تنقصها البداية)


واقرأ لنفس الشاعر
  • المغني يستعيد قيثارة الجحيم
  • المؤتلفة/ المختلفة
  • كلام في معنى الهيام
  • بكائية الوجه الآخر
  • مراثي عائلة القلب
  • مرثية لذاكرة القرن
  • الشاعر موحشاً
  • وأوقفتني في موقف الحزن فقلت...
  • ظلال لذكريات آتية
  • رؤيا الكارثة



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com