الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> لبنان >> أنسي الحاج >> الفَرْق

الفَرْق

رقم القصيدة : 75370 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


رأَيْنا شَهْيال

والملك الأزرق

والشابَّ المليح يُقاسي الأهوال،

بديعة الجمال ودولة خاتون والمدينة المُزيّنة،

الكحلَ الأصفر،

خاتمَ لبّيك لبّيك،

قديمَ الزمان،

اللّيالي غيّرتْ عهد الهوى

القميص الريش

جزائر واق السبع جزائر فيها عسكر

المغارة،

شبحاً أسْوَدَ من اللّيل سدّ ما بين المشرق والمغرب،

قمَرَ الزمان،

كنز شدّاد بن عاد الذي

عمّر إرَمَ ذات العماد التي

لم يُخلق مثلها في البلاد،

القضيب والطاقيّة

كُلّ ليلة

فوق كُلّ ليلة

حتّى أصبح الصباح..

...

فلمّا أوصلني أبي إلى هناك

حُكيَ والله أعلم

أنّي ملكتُ البلاد وحكمت بشبابي بين العباد.

...

حتّة صار ما صار مع العبد الأسود

فطلبتُ من الوزير أنْ يأتيني

على عادتي منذ سنين

ببنت ليلةً وأقتلها

فراح وما وَجَد

فاقترحتْ ابنته شهرزاد أنْ تُمثّل بنات البلاد

وجاءت

وقالت.

...

أحببتُها أحبَّتني

قتلتُها.

...

والفرق بيني وبين شهريار الأبله

أنّها

أيضاً

قتَلتْني!


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (أخافُ أن أعرف) | القصيدة التالية (الرسولة بشعرها الطويل حتى الينابيع)


واقرأ لنفس الشاعر
  • زُجاج الذّاكرة المُهَشَّم
  • الرسولة بشعرها الطويل حتى الينابيع
  • غيوم
  • هاتفي لَيْلُها
  • اللّوز والجوز
  • الحياة حُرّة
  • المُتوهّجة
  • كان خصرها أشقر
  • أُغنية أدراج الرّياح
  • هويّة



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com