الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> عبدالرزاق عبدالواحد >> أرقٌ بعد الستِّين

أرقٌ بعد الستِّين

رقم القصيدة : 72784 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


متى يبزُغ الفجر؟؟..

ها أنتَ ذا من فراشِكَ تنهضُ

للمرةِ الثالثه

تُشعلُ أضواءَ صالةِ بيتكَ

تقرأ ساعتَها

وتعودُ لغرفةِ نومِك

تعلمُ أنكَ لن يُغمضَ النومُ جفنيكَ

ما دام بينهما طيفُها

وتغالِطُ نفسكْ

لو منحتَ الوسادةَ رأسَكْ

إنَّها الساعةُ الرابعه

والمسافةُ بينكَ والفجرِ

ما برحَتْ شاسعه

ساعتانِ من القلق المتوتِّرِ

بين سريركَ والمكتبهْ

بين سريركَ والساعةِ المتعبهَ

والعقاربُ تًسَحُب أنفُسَها

وكأنَّ جبالاً على ظهرِها!

فمتى يبزغُ الفجر؟؟

..

الله..

جاوزتَ ستّينَ عامْ

وما زلتَ من وجَعٍ لا تنامْ...!!


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (الركض وراء السَّراب) | القصيدة التالية (كانت لا تُقبِّلُه إلا على خدّه!)


واقرأ لنفس الشاعر
  • الرحلةُ إلى شواطئ المرجان
  • كوني ملاكي كما أصبحتِ شيطاني
  • لي نجمةٌ هُدبُها أضعاف أهدابك!
  • يا وجعَ المسرى
  • حياتُهُ هكذا
  • في عيد ميلادها
  • الموجَعَة
  • من وصايا الآلهة!
  • منذ متى بدأت تكذبين؟!
  • يقولون لو يهوى لسالت دموعه



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com