الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> لبنان >> سوزان عليوان >> إسم مرادف للألم

إسم مرادف للألم

رقم القصيدة : 7210 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


شتاءٌ قديمٌ

و غُرْفَةٌ بشحوبِ الدمعةِ

تتطايرُ في رعشةِ جدرانِها فراشاتٌ سوداء.

ظلالُ كلماتٍ عابرةٍ،

إسمٌ مرادفٌ للألم.

أينَ ينامُ

في عاصفةٍ كهذِهِ

أطفالُ الشوارعِ

و كلابُها

و القِطَطُ؟.

أُنْصِتُ.

أمطارٌ بغزارةِ الدمْعِ،

طَرقاتٌ مُوحِلةٌ

على قضبانِ نافذةٍ مُوصدةِ الأصابعِ

سيُشقِّقُ البردُ أكُفَّها.

في داخلي جدرانٌ

و أجنحةٌ قاتمةٌ تتخبَّطُ

لعلَّها تُغادِرُ جثثَ الطيورِ في عيني.

مصباحٌ عاجزٌ

في أقصى العتمةِ

يرتجفُ،

زجاجًا رهيفًا من جلدِ القمرِ

صفيحًا صدِئَ في تجاعيدِهِ النورُ.

أغفو

طينًا مالِحًا

تعبَ مدينةٍ تؤرجِحُها الرياحُ

بينَ جُرْحِ جبلٍ

و بحرٍ غريق.

بصوتٍ بمذاقِ السكَّرِ، أحلُمُ

بشجرةِ تُفَّاحٍ

يُقَبِّلُ المحرومونَ من فاكهةِ الفرحِ خدودَها.

ظلاًّ لمصباحي، أنطفئُ

أنينًا مخنوقًا يصرخُ:

"لا تُغْمِضي

أيَّتُها المرآةُ

أيَّتُها المرأةُ العاريةُ في مَسامِ الحجر

أريدُ أن أسمعَ الشمسََ

ترقصُ في عينيكِ."


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (انتحار) | القصيدة التالية (شمس مؤقتة (1- 10))


واقرأ لنفس الشاعر
  • غيمة
  • بقعة دم
  • قصائد
  • الغريم
  • انتحار
  • (:
  • لا ظلّ لي
  • كواكب و نجوم من قمح
  • شبّاك
  • غبار هذا الجسد



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com