الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> مصر >> إبراهيم عبد القادر المازني >> ألومك لو أرى لو ميك يجدي

ألومك لو أرى لو ميك يجدي

رقم القصيدة : 71835 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


ألومك لو أرى لو ميك يجدي ولكن لا ملام ولا عتابا
وإن مزايل الصحب اختصاراً لصنوٌ للذي صبر احتسابا
دعوتك لا إلى الرعيا فيه ولكن إلى نأي يماطلنا الإيابا
وأني من برد عليك ودي إذا أركبته الشوس الصعابا
فقم صافق على التوديع كفى كما صافقتني تبغي اقترابا
وإن هزتك عاطفةٌ إلينا وجاذبك الحنيني لنا جذابا
فلا تأكل على ودي وبنانا ولا تفزع على ما فات نابا
وإن شعب الزمان لنا انصداعا على كوهي وكرهك الإنشعابا
وقدرت المقادير اجتماعا على إيثار كلٍّ الإغترابا
فلا تظهر لهذا الناس أنا قديماً قد تلابسنا لصحابا
ولا تدع العيون إذا تلاقت تمرق عن تجاهلنا الحبابا
ومد إلى كفك في فتور كأنك حاملٌ فيها هضابا
ولا تعبس ولا تبسم للقيا سألقاها وأحتقب الثوابا
لقد أودى الهوى أو كاد منا ولا عطفاً ولا رفقاً أصابا
وجاد بنفسه أو كاد لولا وفاءٌ لا يحب له الترابا
فإن تدركه لا يهلك ويحيا وإلّا لا ملام ولا عتابا


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (سيل همومي قد طغى عبابا) | القصيدة التالية (دعوت بنات الليل في أخرياته)



واقرأ لنفس الشاعر
  • لم يدع منها البلى إلا كما
  • أينغي يا زهراتي
  • قد أفعل الشيء لا أبغي به أمل
  • أمطروا الدمع عليه لا الندى
  • كفنوني إن مت في ورق الزهر
  • غذائي الحب يا من فيه حرمان
  • حثا شرابهما في ظل حسان
  • سل الخلصاء ما صنعوا بعهدي
  • توددت لا أني إليك فقير
  • يا صارفاً لحظه عني على عجل


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com