الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> الإمارات >> إبراهيم محمد إبراهيم >> للطيور مواعيدها

للطيور مواعيدها

رقم القصيدة : 7014 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


للطيورِ مواعيدُها ..

لا تُسوّفُ هذي النّوارِسُ

حينَ يُنادي الشّتاءُ ،

ترى الأُفقَ أجْنِحَةً

والسواحلَ

مُبيضّةُ الوجهِ والقلبِ

مأمونةً ..

حفّها الرّيشُ

بالفرح ِ المَوْسِمِيِّ .

يَرُشُّ على وجهِكَ الملحَ

ماءُ الخليج ِ ،

لتسرحَ

في ملكوتِ البحارِ

وأسرارِ من ركبوها

وما رجعوا ..

نشوةُ المشهدِ السرمدِيِّ

تقودُكَ نحو الفناءِ

المُعَطّرِ بالذكرياتِ .

تُعيدُكَ طِفْلاً

تَحَنّى إلى رُكبتيهِ

برمل ِ الظّهيرةِ .

تُرسِلُ عينيكَ

بين النوارِس ِ ،

تبحثُ عن نورس ٍ ،

كان قبلَ ثلاثينَ عاماً ، هنا ..

كان يبكي ..

وكُنتَ صغيراً ،

تؤوّلُ سِرَّ بُكاءِ النوارِسِ

بالجوعِ .

لم تدرِ أنّ النوارِسَ

تبكي من العِشق ِ ،

حتى عشِقْتَ ،

وذُقتَ النّوى ،

وبكيتْ .

كنتَ طفلاً ،

وصوتُكَ أرجوحةٌ

تترنّحٌ في كُلّ بيتْ .

والصبايا اللّواتي

تسلّقتَ أحلامَهُنّ ،

نأينَ ..

وصِرنَ يُوارينَ أوْجُهَهُنّ

إذا ما قرأنَ بعينيكَ

أسماءَهُنّ ..

كبِرنَ

كبِرنَ

وما زال رملُ الظهيرةِ

بينَ أصابِعِ رِجليكَ

يشهدُ ،

أن النوارِسَ

لا تخلِفُ الوعدَ

والطّفلَ مازال يعدو ..

تشيخُ المسافةُ ،

والطّفلُ يعدو ..


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (بغداد) | القصيدة التالية (الرجال العنيدون)


واقرأ لنفس الشاعر
  • انكفاءة على إمرأة ووطن
  • لست أعزل
  • حرمان
  • قشرة السواد
  • الخطيب
  • ثبات
  • نهايات
  • ليس من قلة
  • انحناءات
  • اختيار



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com