الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> الإمارات >> إبراهيم محمد إبراهيم >> ليل المحن

ليل المحن

رقم القصيدة : 6945 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


نتألّمُ في ليل ِالمِحَن ِ

ونذوبُ على سفح ِالزَّمَن ِ

نَنْسابُ لحوناً مُرهَفَةً

ما بينَ المِلَّةِ والوَطَن ِ

غنينا في الصَّحْو ِوقُلنا

وكتبْنَا في عين ِالوَسن ِ

من أرض ِالغبراءِ عَدَوْنَا

بالحرفِ إلى قلبِ اليمن ِ

وخرجْنا من قَفَص ِالدُّنْيَا

كخروج ِالروح ِمن البَدَن ِ

نَشدو فنُشِّيدُ تاريخاً

ونجوبُ الأرضَ بلا سكن ِ

صهواتُ الشِّعر ِمَنازِلُنا

وظهورُ البهجةِ والحَزَن ِ

فالشعرُ مشّقةُ من عَقِلوا

والأرضُ مُقامُ الممتَحَنِ

شُعراءَ الأرض ِهل انغمرتْ

جمراتُ الصحوةِ في الوهنِ

شعراءَ الأرض ِهل انسلختْ

مدُن الأحرار ِمن المدن ِ

شامٌ يتمزَّقُ في شام ٍ

عدنٌ يشتاقُ إلى عَدَن ِ

وخليجٌ يبحثُ عن وجهٍ

ثانٍ للبيع ِبلا ثَمَن ِ

وشهيدُ القدس ِعلى صَدْري

موؤودٌ يحلُمُ بالكَفَن ِ

قد جِئتُ من الماضي حُرّاً

لكن الحاضِرَ قَيَّدَني

أبكي أتمزّقُ أشلاءً

باليأس ِفمن ذا يجمعُنِي

من ذا يتفحَّصُ في صَدْرِي

في رَأسي, من ذا يفهمُنِي

يحصُدُني قَوْمي وا أَسفي

من أرضي, من ذا يَزْرَعُني

عَلّمَنِي حُبَّ الأرضِ أَبى

يا ليتَ أبي ما عَلَّمَنِي


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (فجر جديد) | القصيدة التالية (الجد الحفيد)


واقرأ لنفس الشاعر
  • بزوغ
  • الوعد
  • اللحظة العمر
  • مراوغة
  • ولدي
  • مفارق الأبناء
  • غداً تلتقي
  • شعارات فدائية
  • حلمنا الصغير
  • أحلام المنى



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com