الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> محمد مظلوم >> نـايٌ لـِعـَودَتِهم

نـايٌ لـِعـَودَتِهم

رقم القصيدة : 6913 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


بلادي..لـِمَنْ سنـَجِرُّ ذبائحنا في الحروب الطـَّويلة؟

مـّنْ سينالُ دشاديشَنا عنـْدَما تترمـَّلُ قاماتـُنا؟

مَنْ سيئنُّ بمُتحَفنا عندما يتخفـَّى بنا الغابرون؟

على الجَبهات، كثيرون منـَّا رأوا كلَّ شيءٍ وغابوا

فغنِّ بأسـْمائهم ريثما يرجعون!

* * *

أسمـِّيكِ هاربة كي أبرِّر بحـْثي عن الله فيك.

أسمـِّيكِ، في لفـْتة الياسمين، مـُطاردة بينَ نارٍ وعنوانها.

أسمـِّيكِ قفـْلاً على الحبـْر، يكتمُ إلاَّ عن القافلين!

أسمـيك [ لاشيء]

كي أصلَ التـَّسـْمياتِ بعينينِ لا تصفانك في الذكريات.

* * *

تـُرابُكِ يشْهقُ في جّسدي كلـَّما انتفضَتْ صرخاتي مع امرأة،

وموتاكِ يـَعْوونَ بي كلـَّما ارتعبوا من رطوبةِ أعدائهم في مدافن متصلات.

مدافنـُك امرأة تتزوَّجُ سبـْعة مـُسْتتِرينَ ومُتـَّضحاً واحداً وتخون الجميع معي! أنا ضجـَّة من ملوكٍ معاقينَ بينهم السـُّومرِّي الأخير، وبينهم القائمُ المتعدِّدُ والعابرُ المتأخرُ بعدَ الهجوم الأخير.


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (كاميرا المجنون) | القصيدة التالية (خارج الصورة)


واقرأ لنفس الشاعر
  • أعياد متنكـِّرة
  • عاد من السماء
  • تحت سَمَاْءٍ مثقوبة
  • منتظرا قرب غيابك
  • المــوت بين نهرين
  • إنكم تحرقون نهاري بأعيادكم
  • تأويل الظلام
  • كتابة الملل
  • عَلَىْ غير ما أتذكر
  • العثور عَلَىْ حَيَاْة



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com