الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> سوريا >> نزار قباني >> شمعَة وَنَهْد

شمعَة وَنَهْد

رقم القصيدة : 68821 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


يا صاحبي في الدفءِ

إنّي أُختُكَ الشَمْعَهْ

أنا.. وأنتَ.. والهوى

في هذه البقْعَهْ ..

أُوزِّعُ الضوءَ .. أنا

وأنتَ للمتْعَهْ ..

في غُرفةٍ فنَّانةٍ

تلفُّها الرَوْعَهْ

يسكُنُ فيها شاعِرٌ

أفكارُهُ بِدْعَهْ

يرمُقُنا .. وينحني

يخطُّ في رُقْعَهْ ..

صنْعَتُه الحرفُ .. فيا

لهذه الصنْعَهْ..

يا نَهْدُ .. إني شَمْعَةٌ

عراءُ .. لي سُمْعَهْ

إلى متى ؟ نحنُ هُنا

يا أشقَرَ الطَلْعَهْ..

يا دَوْرَقَ العطورِ .. لم

يَترُكْ به جُرْعَهْ

أحَلْمةٌ حمراءُ .. هذا

الشيءُ .. أم دمْعَهْ؟

أطْعَمْتُهُ .. يا نَهْدُ قلبي

قِطْعَةً.. قِطْعَهْ..

***

تلفَّتَ النهدُ لها

وقالَ : يا شَمْعَهْ !.

لا تبخلي عليه مَنْ

يُعطي الوَرَى ضِلْعَهْ ..


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية (منشورَاتٌ فِدَائيّة على جُدْرَانِ إسْرائيل)


واقرأ لنفس الشاعر
  • امرأة تمشي في داخلي
  • لا تسألوني
  • نهر الأحزان
  • مورفين !!
  • المحاكمة
  • أعنف حب عشته
  • غبارُ الكِلْس يُعمينا
  • المُتنبيّ
  • عندما تبكينَ
  • رقمٌ قياسيّ



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com