الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> بلند الحيدري >> هم … وأنا

هم … وأنا

رقم القصيدة : 68620 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


قلت لكم … مرات … مرات و أعدت مرارا

قلت لكم سيموت … لقد … مات … لقد …

_ مت جيفارا … مت جيفارا

_ قل يحيا

_ من يحيا

_ قل يحيا … يحيا تروتسكي … يحيا

مت … يحيا … مت … يح

مت … يحيا … فارا … تسك

مت … يحيا … فارا … تسكي

*

ضحك تروتسكي

ر زمت ضحكته الخرساء

شحنت في علب ملساء

ختمت

… يحيا

… يحيا

زارت كل مواني الدنيا

صارت في هذا الميناء

بيتا

صارت في عنف مدينتا قديسة حب

وفداء

_ يحيا تروتسكي … يحيا … يحيا

بيعت في أقداح الويسكي

فشربنا نخب تروتسكي

وسكرنا

صرنا

أغنية

حانات قيثارا

لنغني في موتك جيفارا

يحيا … مت يحيا … مت

_ قلت لكم سيموت … لقد …

_ كلا … كلا

_قلت لكم سيموت … لقد …

_ إلا … إلا … جيفارا

يولد جيلا جبارا

وسنعبد في البيت المحروق الموتى

وسنعبد حتى النار

كي نولد جيفارا

*

جيفارا يضحك خلف الباب الموصد

جيفارا يعبد

جيفارا يوقد في المعبد

قنديلا أسود

والناس تمر صغارا

وتمر كبارا

والجسد الموقد

يتململ في ضوء القنديل ظلالا

تلتف على الدنيا

يحيا … يحيا

تبعث في أرض أشجارنا

تبعث في أخرى نارا

تبعث حينا رملا وحجارا

وتصير هنا

في حانة ضيعتنا قيثارا مبحوحا

فجرا مجروحا

وسكارى

مت … يحيا

مت … يحيا

*

مت … يحيا … مت … يحيا

قلت لكم سيموت .. لقد مات …

_ تروتسكي

_ جيفارا

_ كلا … كلا …

_ قرنكم العشرون … وجهكم المجنون

_ كلا … كلا …

زرعونا في نقمة شمس ظهيرتنا ظلا

فبقينا في البيت الأول والثاني

في الثالث والرابع

في الخامس والسادس و… و …

أطفالا مصلوبين على الجدران

وجه الانسان بلا انسان

*

طفت الحي

أسأل عن بيت امرأة يعرفها الحي

كل الحي

وطرقت الأبواب طرقت الأبوا …

بابا … بابا

وكللت سؤالا وجوابا

ما ردّ علي … أحد

ودروب الليل تثرثر في الهجس

ولا تعد

أتعبكما يا رجلي

وتعبت وما صار لدي

أكثر من درب يلتف يثرثر في الهجس

ولا يعد

هل ابحث عن جيفارا … ؟

كلا … كلا … قريتنا ماتت

هل يعرفني تروتسكي ؟

كلا … كلا

فمدينيه المهجورة في رحلة شمس

هربت كل شوارعها من بين أصابعي الخمس

هل ابحث عن مجنون

قال : أنا القرن العشرون

كلا … كلا … قال : أنا الحاضر

لا آت يحويني ولا أمس

زمن لا يمتدّ

ولا يرتدّ

ولا يغرق إلا في ظل منسي

كلا … كلا

في وجهي شيء منه … لكني لن ابحث عنه

كلا … كلا فأنا غابات

أصنع من جذعي فأسي

أنا لا أسأل إلا عن بيت امرأة

يعرفها الحي كل الحي

يعرفها اللزج المتبقي في نفسي

أعرفها امرأة في الحي

وستبقى امرأة

يجتر مع الصمت مع الموت ليال العرس


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (النزع) | القصيدة التالية (ثرثرة في الشارع الطويل)


واقرأ لنفس الشاعر
  • موت شاعر
  • برمثيوس
  • وداعاً أيها الضوء الشتوي
  • وها أنت
  • أعماق
  • صورة
  • همس الطريق
  • حوار الأبعاد الثلاثة
  • سأم
  • في الأربعين



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com