الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> اليمن >> عبدالله البردوني >> زامر القفر العامر

زامر القفر العامر

رقم القصيدة : 67719 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


تغني ؟.. أغانيك بين الركام عيون يفتّتهنّ الزحام
نهود تساقط مثل الحصى جباه يمزّقها الارتطام
وأنت تغني بلا مبتدا بلا خبر عن دنوّ الختام
ووجهك فعل له فاعلان مضاف إلى جرّ ميم ولام

***

لهذا تغني بدون انقطاع تثور على وجهك (ابن الحرام)
على جلدك البنكوتي ، على سعال العشايا ، وبيع المنام
وسوف تغني إلى أن يرفّ صداك ربيعا ويهمي حمام
لانك أشواق راع( بإب) وأحلام فلاحة في (شبام)
وأعراس كاذبة في (حراز) وأفراح سنبلة في (مرام)

***

لان حروفك عشبيّة كعينيك يا بنّي الاهتمام
تزمر للسهل كي يشرئبّ وللسّفح كي يخلع الاحتشام
وللمنحى كي … يمدّ يديه ويعلي ذوائبه لليمام
وللبيدر المنطقي , كي يشعّ ويورق في المنجل الابتام
وللشمس ، كي تجتلي أوجها دخانية ، في مرايا الظّلام
من الحقل جئت نبيا إليه وما جئت من (هاشم) أو (هشام)
أغانيك بوح روابي (العدين) مناك تشهّي دوالي (رجام)
لان بقلبك صوم الحقول تغني لتسودّ صفر الغمام

***

هواك اعتناق النّدى والغصون لان غرامك غير الغرام
تموت أسى . كي تشيع السرور تغني ـ وأنت القتيل ـ السلام




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة ( أنا) | القصيدة التالية (مع الحياة)



واقرأ لنفس الشاعر
  • صنعاء .. في طائرة
  • عند مجهولة
  • حديث نهدين
  • يوم المعاد
  • الحريق والسجين
  • عودة القائد
  • مآتم و أعراس
  • من أرض بلقيس
  • نصيحة سيئة
  • شمسان


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com