الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> اليمن >> عبدالله البردوني >> ضائع في المدينة

ضائع في المدينة

رقم القصيدة : 67659 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


سوف أبكي ولن يغير دمعي أي شيء من وضع غيري ووضعي
هل هنا أو هناك غير جذوع غير طين يضجّ ، يعدو وبقعي
لو عبرت الطريق عربان أبكي وأنادي ، من ذا يعي ، او يرعّي ؟
يا فتى ! يا رجال ! يا يا ، وانسى في دويّ الفراغ صوتي وسمعي
ربما قال كاهن ، ما دهاني ؟ ومضى يستفيذ من شر صنعي
ربما استفسرت عجوز صبيا ما شجاني ، وأين أمي وربعي
أو رمى عابر إلّي التفاتا واختفى في لحاق بجمع

***

انما لو لمست جيب غني في قوي قبضتيه قوتي ، ومنعي
لتلاقى الزحام حولي يدويّ مجرم ، واحتفى بركلي وصفعي
ولصاح القضاه ما اسمي وعمري ؟ من ورائي ؟ ما أصل أصلي وفرعي ؟
ما الذي يا فلان يا بن فلان ؟ ولهو ساعة يخفضي ورفعي
وهذا المدّعي بقتلي لأني خنت ، حاولت مكسبأ غير شرعي
وزرعت اللصوص في كل درب وعلّي ابتلاع أشواك زرعي
فيقص القضاه أخطار أمسي وغدي وانحراف وجهي وطبعي
عندهم من سوابقي نصف سفر وفصول أشدّ ، عن خبث نبعي
وسأدعى تقدميا خطيرا أو أسمى تآمريا ، ورجعي
وهنا سوف يحكمون بسجني الف شهر ، أو يستجيدون قطعي
وسأبكي ولن يغير دمعي أي شيء من وضع غيري ووضعي




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة ( أنا) | القصيدة التالية (مع الحياة)



واقرأ لنفس الشاعر
  • عندما ضمنا اللقاء
  • مغني الهوى
  • سندباد يمني في التحقيق
  • ميلاد الربيع
  • في بيتها العريق
  • فجر النبوّة
  • حكاية سنين
  • حيث التقينا
  • التاريخ السري .. للجدار العتيق
  • تائه


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com