الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> مصر >> فاروق جويدة >> كانت لنا أحلام

كانت لنا أحلام

رقم القصيدة : 67565 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


وقلنا إننا يوما

سننسج من ظلال الحزن أحلاما تعزينا

إذا تاهت مدينتنا

وجف النهر بين ضلوع وادينا

وعاد الخوف بالأحزان يقهرنا

ويسوق عمرنا منا وبالأوهام يسقينا

* * *

وقلنا إننا يوما

سنجعل حبنا إذا احترقت مضاجعنا

ومات زماننا فينا

سنغرس في عروق الليل حلما

ليصبح نجمة سكرى ترفرف في مآقينا

* * *

وقلنا إننا يوما

سننثر حبنا عطرا

يعانق وجه قريتنا

يحطم يأس أيكتنا

يبدل ليل غربتنا

ونرقص في أغانينا

* * *

وقلنا آه كم قلنا

وكم رقصت أمانينا

وجاء الليل زنديقا

يعربد في خطاياه

وفي الطرقات يلقينا

ولاح الصبح مكسورا

يلملم في بقاياه

ويصرخ يائسا فينا

فعدنا نحمل الماضي

رفاتا بين أيدينا

وصار العمر دجالا

يزور في بضاعته

وبالكلمات يغرينا

* * *

تعالي نغرس الأحلام في أنقاض ماضينا..

تعالي نجمع الأشلاء نبعثها.. فتحيينا

تعالي فالزمان اليائس المخبول يخنقنا.. بأيدينا

ويحفر عمرنا.. قبرا

وفي الظلمات يلقينا

تعالي كعبة الأحلام ما أشقى ليالينا

للنسج من ظلال الليل صبحا

ونبني من رماد الحلم حلما

فما قد ضاع في الأحزان-يا دنياي-يكفينا


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (سترجع ذات يوم) | القصيدة التالية (وليس لنا اختيار)


واقرأ لنفس الشاعر
  • طاوعني قلبي.. في النسيان
  • بقايا أمنية
  • الصبح حلم.. لا يجئ
  • شهداؤنا
  • وعمري .. أنت مرساه
  • جاء السحاب بلا مطر
  • ويمضي العمر..
  • نحن و الحب..
  • و يضيع العمر
  • وطني لا يسمع أحزاني



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com