الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> اليمن >> عبدالله البردوني >> ليلة

ليلة

رقم القصيدة : 67540 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


رنت و الدجى في خاطر الصمت هاديء يطاوعه حلم و حلم يناوىء
و بين حنايا اللّيل دهر مكفّن قديم ودهر في حناياه ناشيء
رنت و السنى في مقلة اللّيل متعب يئنّ و في دور المدينة طافيء

***

فلاحت لعينيها خيالات عابر يحثّ الخطى حينا و حينا يباطيء
و جالت بعينيها هناك و ها هنا فطالعها وجه على العشق طاريء
و قالت : من الآتي ؟ فأرعد قلبه و أخجل عينيه الغرام المفاجيء
رفّت له من كلّ مرأى صبابة وضجّ حنين بين جنبيه ظاميء
و قال : فتى تاهت سفينة عمره و غابت وراء اليأس عنه المرافيء
يفتّش عن سلواه في التّيه مثلما يفتّش عن أهليه في الطيف لاجيء
فحلارت به واحتار في الحبّ مثلها فهل تبدأ الشكوى ؟ و هل هو باديء ؟

***

و لفّهما ظلّ السكينه و الهوى يعاند أحيانا و حينا يمالي
فحدّق يستقصي مفاتن جسمها كما يتقصّى أحرف السطر قاريء

***

وقال : فتاتي فيك تورق فتنة و يختال فجر كالطفوله هانيء
و يهتزّ في نهديك موج مضرّم عميق و في عينيك يحلم شاطيء
و ألفاظك النعسا تشعّ كأنّها على شفتيك الحلوتين لآليء
و ضمّتهما في زحمة الحبّ نشوة و هوّم في حضن الخطيئة خاطيء
فتاة يموج الحسن فيها ة ترتمي عليها الصبابات الجياع الظواميء
جمال و إغراء وروح نديّة و جسم بأحضان الغواية دافيء




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة ( أنا) | القصيدة التالية (مع الحياة)



واقرأ لنفس الشاعر
  • صياد البروق
  • أم الكرم
  • الجناح المحطم
  • ثكلى بلا زائر
  • سحر الربيع
  • أغنية من خشب
  • نار و قلب
  • يا شباب الفدى في الجنوب
  • قتيلان .. هما القاتل
  • عازف الصمت


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com