الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> اليمن >> عبدالله البردوني >> عذاب و لحن

عذاب و لحن

رقم القصيدة : 67511 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


لمن أرعش الوتر المجهدا و أشدو و ليس لشدوي مدى ؟
و أنهي الغناء الجميل البديع لكي أبدا الأحسن الأجودا
و أستنشد الصمت وحدي هنا و أخيلتي تعبّر السرمدا
فأسترجع الأمس من قبره و أهوى غدا قبل أن يولدا
و أستنبت الرمل بالأمنيات ؛ زهورا ، و أستنطق الجلمدا
و حينا أنادي و ما من مجيب و حينا أجيب و ما من ندا
و أبكي و لكن بكاء الطيور فيدعوني الشاعر المنشدا

***

لمن أعزف الدمع لحنا رقيقا كسحر الصبا كابتسام الهدى ؟
لعينيك نغّمت قيثارتي و أنطقتها النغم الأخلدا
أغنّيك وحدي و ظلّ القنوط ؛ أمامي و خلفي كطيف الردى
و أشدو بذكراك لم تسألي لمن ذلك الشدو أو من شدا ؟
كأن نكن نلتقي و الهوى يدلّل تاريخنا الأمردا
و حبّي يغنّيك أصبى اللّحون ؛ فيحمرّ في وجنتيك الصدى
و نمشي كطفلين لم نكترث بما أصلح الدهر الدهر أو أفسدا
و نزهو كأنا ملكنا الوجود ؛ و كان لنا قبل أن يوجدا
و ملعبنا جدول من عبير إذا مسّه خطونا ... غرّدا
و أفراحنا كشفاه الزهور ؛ تهامسها قبلات الندى
أكاد أضمّ عهود اللّقاء ؛ و ألثمها مشهدا مشهدا
و أجترّ ميلاد تاريخنا و أنتشق المهد و المولدا
و أذكر كيف التقينا هناك ؛ و كيف سبقنا هنا الموعدا ؟
و كيف افترقنا على رغمنا ؟ و ضعنا : و ضاع هوانا سدى
حطّمنا الكؤوس و لم نرتوي و عدت أمدّ إليها اليدا
و أخدع بالوهم جوع الحنين ؛ كما يخدع الحلم الهجّدا
أحنّ فأقتات ذكرى اللّقا لعلّي بذكراه أن أسهدا
و أقتطف الصفو من وهمه كما يقطف الواهم الفرقدا
أتدرين أين غرسنا المنى ؟ و كيف ذوت قبل أن نحصدا ؟
تذكّرت فاحترت في الذكريا ت و حيّرت أطيافها الشرّدا
إذا قلت : كيف انتهى حبّنا ؟ أجاب السؤال : و كيف ابتدا ؟
فأطرقت أحسو بقايا البكا ء و قد أوشك الدمع أن ينفدا
و أبكى مواسمك العاطرا ت و أيّامها الغضّة الخرّدا
و من فاته الرغد في يومه مضى يندب الماضي الأرغدا

***

أصيخي إلى قصّتي إنّني أقصّ هنا الجانب الأنكدا
أمضّ الأسى أن تجوز الخطوب و أشكو فلا أجد المسعدا
و أشقى و يشقى بي الحاسدون و ما نلت ما يخلق الحسّدا
علام يعادونني ! لم أجد سوى ما يسرّ ألدّ العدا !
حياتي عذاب و لحن حزين فهل لعذابي و لحني مدى ؟




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة ( أنا) | القصيدة التالية (مع الحياة)



واقرأ لنفس الشاعر
  • الغبار والمرائي الباطنية
  • أم الكرم
  • مروءات العدو
  • أنا
  • من أغني
  • المنتحر
  • سندباد يمني في التحقيق
  • زامر القفر العامر
  • اعتراف بلا توبة
  • في الشاطىء الثاني


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com