الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> اليمن >> عبدالله البردوني >> الجناح المحطم

الجناح المحطم

رقم القصيدة : 67509 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


خطرة وانبى النذير وصاحا الحريق الحريسق يطوي الجناحا
و تعالى صوت النذير و ألوى آمل العمر وجهه و أشاحا
و دنا من هنا الحريق و أومى بارق الموت من هناك و لاحا
ورنا السفر حوله ليس يدري هل يرى الجدّ أم يحسّ المزاحا ؟
تارة يرقب الخلاص و أخرى يرقب اليأس و الهلاك المتاحا
و تعايا حينا يقلّب كفّيـ ه و حينا يشدّ بالرّاح راحا
و إذا النار تحتوي مارد الجوّ ويجتاحه الحريق اجتياحا
خطوة في الرحيل و اختصر الموت مسافاته الطوال الفساحا
و أطاح الجناح بالركب في الجوّ و أودي الجناح فيه و طاحا
من رآه في الهوّة الحيرى ؛ و يستجدّ الربى و البطاحا
من رآه على الصخور رفاتا و شظايا تعطي الرّماد الريّاحا
من رأى الصقر حين مدّ إلى النا ر جناحا و للفرار جناحا
و هوى الطائر الكسير ودوّى موكب الرعب ملأه و تلاحى
وارتمى يطرح الجناح المدمّى مثلما يطرح القتيل السلاحا

***

وانطوى الركب في السكون و أطفت هجعة الرمل عزمه و الطّماحا
و انتهى عمره و هل كان إلاّ في مدى النفس غدوة أو رواحا
خلع العمر فاطمأنّ و أغفى واستراحت جراحة و استراحا
مات ، و الشعب بين جنبيه قلب خافق يطعم الحنين الجراحا
و يضمّ البلاد خلف الحنايا أمنيات و ذكريات ملاحا
لم يكد شعبه يذوق هناء منه حتّى بكى و أبكى و ناحا

***

أيّها الركب ! يا شهيد المعالي ! هل رأيت الحياة شرّا صراحا !
أم فقدت النجاح في العمر حتّى رحت تبغي عند الممات النجاحا
عندما قبّل الثرى منك جرحا أوراق الترب من دماه و فاحا
هكذا المجد تضحيات ؛ و غبن عمر من لم يخض إلى المجد ساحا
إنّما الموت و الحياة كفاح يكسب النصر من أجاد الكفاحا
لا استراح الجبان لا نام جفناه و لا أدركت خطاه الفلاحا
إنّما الموت مرّة و الدم المهدور يبقى على الزمان وشاحا
كم جبان خاف الردى فأتاه و تخطّى ستاره واستباحا
و نفوس شحّت على الموت لكن أيّ موت صان النفوس الشحاحا ؟
كم مليك يأوي إلى القصر ليلا ثمّ يأوي إلى التراب صباحا

***

شرعه المجد أن تصارع في المجـ د ؛ و تستلّ للصفاح صفاحا
أيّها الركب ! نم هنيئا ودعنا نعتسف بعدك الخطوب الجماحا
ووداعا يا فتية اليمن الخضـ را وداعا بحرقة الصدر باحا .




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة ( أنا) | القصيدة التالية (مع الحياة)



واقرأ لنفس الشاعر
  • ليالي بيروتية .. في حقائب سائح عربي
  • الضباب .. وشمس هذا الزمان
  • في الشاطىء الثاني
  • يوم 13 حزيران 1974م
  • اليوم الجنين
  • حلوة الأمس
  • يوم العلم
  • قتيلان .. هما القاتل
  • الارتداد
  • أنا الغريب


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com