الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> سوريا >> بدوي الجبل >> الرّوح الثائرة

الرّوح الثائرة

رقم القصيدة : 67388 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


أملّت ضجيج الحياة ففرّت تريد الحياة بظلّ السكون
تغاف القصور و جنّاتها و تأوي إلى دوحة الزيزفون
فتشرب ماء الغدير نقيّا و تسكر من أرج الياسمين
و تسمع لحن الطيور شجيّا رقيقا على مائسات الغصون
فتذكر عالم قدس نمت به حرّة بين حور و عين
هيولي تفيض ضياء مبينا طليقا تراه جميع العيون
و تذكره عالما طاهرا قضت في رباه ألوف السنين
تحنّ إليه و ماذا يفيد بعيد الأحبّة طول الحنين
لقد ذكرته فما كفكفت بيمنى يديها عقود الشؤون
بكت و هي في سجنها حرّة و لا عجب من بكاء السجين

***

حنوت عليها و قد بكّرت لتتلو كتاب الحياة القديم
فقلت لها : مزّقيه كتابا يثير الشجون و يذكي الهموم
فإنّ الشقيّ يزيد شقاء إذا راح يذكر عهد النّعيم
مقيّدة أنت صاغ القيود ليمناك كفّ القضاء الأثيم
تريدين منّي نسيم عليلا و هيهات عزّ علينا النسيم
تريدين منّي نسيم الجنان نقيّا .. و هذا نسيم الجحيم
فلا تنشقيه ففيه سموم الهجير و من ذا يطيق السموم

***

عذرتك فرّي من الأرض و ابغي هناك المقام الرفيع الكريم
بقرب النجوم فإنّ الحياة معطّرة الدنّ بين النجوم
و لا ترحمي الجسم فهو تراب يعود لمعدنه بعد حين

***

غدا هو بين الربى زهرة كستها الطبيعة لون الشروق
يقبّلها الصبح في ثغرها و يلثم في شفتيها العقيق
و تسري الصّبا من بعيد إليها و قد هوّن الحبّ حزن الطريق
إلى أن تمرّ عليها فتاة فتنزعها نزع برّ رفيق
و تنزلها منزلا هانئا على النّور لا يشتكى فيه ضيق
فحينا تقبّل نهدا و حينا تقبّل خدّا يلون الشقيق
و تبعثها بعد ذاك رسولا يؤدّي رسالة صبّ مشوق
فنعم الرسالة بين العشيقة ذات الدلال و بيت العشيق
فيا روح من بين تلك النجوم أطلي عليها و لا تنكريني

***

أطلّي عليها و قد أشرقت على صدر خود عروس و ساما
أطلّي عليها و قد ألقيت بقايا شذا ثمّ عادت رغاما
أطلّي عليها رفيقا قديما و قولي سلاما تردّ السلاما
ألا و اذكري عهدنا و اذكري زمانك في الأرض عاما فعاما
أأنكرت شكلا جديدا لجسم غدا لك قيل الفناء مقاما
و أنكرت ألوانها جمّة و عطرا نديّا كعطر لخزامى
فلا تعجبي إنّ هذا الذبول بأوراقها كان فيّ سقاما
و ذا الاحمرار دموعي و هذا الشذا كان فيّ غراما
و أفناني الدهر إلا شقاء تأبى عليه و إلاّ هياما
تلاشيت في هذه الكائنات و لم يتلاش إليك حنيني




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (جلونا الفاتحين) | القصيدة التالية (نم بقلبي)



واقرأ لنفس الشاعر
  • أنا و هي
  • (فطال عليك الليل)
  • لا تذكري الماضي
  • على أطلال الجزيرة العربية
  • سكب المروءات
  • مصرع الشمس
  • الذكرى
  • الشاعر و البؤس
  • النبع المسحور
  • غربة الرّوح


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com