الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> سوريا >> بدوي الجبل >> نغمات عودي

نغمات عودي

رقم القصيدة : 67385 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


نغمات عودي لا تملّ لأنّها شعر يفيض عواطفا و شعورا
نغمات عودي لا تملّ لأنّها لغو الملائك إذ تناجي الحورا
همست بها الأرواح في ملكوتها شدوا أرقّ من الصّبا و زفيرا
يدني إليّ من الخيال شواردا و يهزّ أعطافي هوى و سرورا
في ظلمة الأحزان من نغماته نفسي الحزينة تستعير النورا
أحنو عليه معانقا متنهدا فكأنني أمّ تضمّ صغيرا
و أبثّه شكوى الهوى فإخاله يبكي عليّ متيّما مهجورا
سله عن الزمن الخؤون و أهله تره عليما بالزمان خبيرا
شهد العصور السالفات و هدهدت أوتاره السفّاح و المنصورا
و رأى حضارة جلّق و جلالها و الملك في تلك الربوع كبيرا
إذ ماء جلّق كالرحيق عذوبة و ظباء جلّق كالشموس سفورا
سلب الزمان بها ملوك أميّة تاجا يشعّ ضياؤه و سريرا
يا لاثما فيها الثرى من حبّه أعلمت أنّك تلثم الكافورا
و معانقا أغصانها من وجده دلّل هواك فقد ضممت خضورا
هذا صلاح الدين فاخشع إنّه ملك الكلوك مسالما و مغيرا
طاف الجلال به مليكا فاتحا حيّا و طاف بلحده مقبورا
فالثم ثراه فقد لثمت خميلة للمكرمات و قد شممت عبيرا
و اهتف لدى القبر النديّ مردّدا بفنائه التهليل و التكبيرا
ليث المعامع و هو أوّل آسر صيد الفوارس كيف صار أسيرا




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (جلونا الفاتحين) | القصيدة التالية (نم بقلبي)



واقرأ لنفس الشاعر
  • تعالوا نعدّ الصّيد
  • أيّها المعرض عني
  • خمرة الأحزان
  • إلى الحبيبة الصغيرة
  • لا تذكري الماضي
  • من كسعد ؟
  • يا جارتي
  • أغنية البردوني
  • الكعبة السمراء
  • اللهب القدسي


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com