الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العراق >> محمد مهدي الجواهري >> إلى المناضلين...

إلى المناضلين...

رقم القصيدة : 66872 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


أطِلّوا ، كما اتَّقدَ الكوكبُ يُنوِّر ما خَبطَ الغَيْهَبُ
وسيروا وان بَعُدَت غايةٌ وشُقّوا الطريقَ ولا تَتْعَبُوا
ومُدّوا سَواعدَكم انها معينٌ من الجُهد لا ينضُب
وهاتُوا قلوبَكُمُ أُفرِغِتْ على نَجدةِ الحَقِّ ، أو فاذْهَبوا
فما إن يَليقُ بمجد النضالِ ضعيفٌ على نَصرِه يُغصَب
وإنَّ " غداً " باسماً يُجتَلَى بشِقِّ النفوس . ولا يُوهَب
وإني وإن كنتُ صِنْوَ الرجاءِ في حومةِ اليأسِ ، لا أُغْلَب
أواعدكم من " غَدٍ " صادقاً ويُسرِفُ في الوعد من يَكذب
أمامَكُمُ مُوعِرٌ ، مُلغَمٌ بشتّى المخاوفِ ، مُستَصْعَب
يَسُدُّ مداخلَه أرقمٌ وتحمي مسالِكَهُ أذؤب
وسوف يبينُ إذا ما انجَلى غدٌ ، من يَجِدُّ ، ومن يَلعَب
فسوف يدوِّرُ " ساعاتِكم " بما لا يَسُرُّكُمُ " عقرب "
وسوف يخونُكُمُ " خائفٌ " وسوف يساوِمُكُم " أشعَب "
وسوف يزاملُكُم خطوةً ويَخذِلُكم خُطوةً مُتعَب
وسوف يطولُ عناءُ الطريقِ عليكُمْ فيَعزبُ منَ يَعْزب
وسوف تَضيقُ بِكُم دُوركُم وسُوحُ " السجون " بكم تَرحُب
فقولوا لمن ظن أنّ الكفاحَ غَلةُ مزرعةٍ ، تكذِب
وقولوا لمن ظنَ أنَّ الجموعَ مطايا تُسَخَّرُ : يا " ثعلب "
تُريدون أنْ تستقيمَ الامورُ وأن يخلُفَ " الأخبثَ " الأطيب
وان تجمَعُوا الشَمْل من أُمَّةٍ يفرِّقُها " الجَدُّ " و " المذهب "
وأن يأكلَ " الثَمرَ " الزارعونَ وأن يأخُذَ " الأرضَ " من يدأب
تريدون أن يعرِفَ الكادحونَ من " العيش " ما عنهُم يُحجَب
تريدون أن تَطْعّنوا في الصميم رثَّ " الطباع " وأن تضرِبوا
ومن دون ذلك أن تَصطلوا سعيرَ الحياة ، وان تَسغَبوا
وأن ترِدوا ما يمُجُّ القَذَى وأنَ تَطْعموا منه ما يَجشُب
فلا تحسَبوا أنكم في الجهاد " هواةٌ " يضمُّهُمُ ملعَب
ولا تحسَبوا أن " مُستثمِراً " ظلوماً لمصرعِه يَطرب
ولا تحسَبوا أن " مستعمِراً " يُثارُ عليه ولا يغضَب
ولا تحسَبوا " الأرضَ " يَهْنا بها ذَووها ، وبالدم لا تُخضَب
ولا تحسَبوا " أنَّهم يَظمأون وطوعَ أكفِّهمُ المشرَب
فأنذرْ بحنظلةٍ خائنا تعجَّلَه الثَمرُ الطيب
وبشَّرْ بحُلْو " الْجَنى " كادحا على " الجِذر " من شَجر يَضرِب
فلا تهِنوا ، إنَّ هَذي الأكفَّ تُملي على الدَهر ما يكتب




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (الأصيل في لبنان ..) | القصيدة التالية (الأمل ..)



واقرأ لنفس الشاعر
  • البادية في إيران
  • سواستبول
  • المآسي في حياة الشعراء
  • في السجن!..
  • نسيم الحياة..
  • عناد...
  • الربيع
  • اعترافات !..
  • شهرزاد...
  • العلم والوطنية


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com