الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العراق >> محمد مهدي الجواهري >> بديعة...

بديعة...

رقم القصيدة : 66755 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


هُزِّي بنصفِكِ واتركي نصفا لا تحذَري لقَوامكِ القصفا
فبحَسْبِ قدِّكِ أنْ تُسنِّدَه هذي القلوبُ ، وإنْ شكتْ ضَعفا
أُعجبتُ منكِ بكلِّ جارحةٍ وخصَصتُ منكِ جفونَك الوَطفا
عشررنَ طرفاً لو نُجمِّعها ما قُسِّمتْ تقسيمَكِ الطرفا
تُرضينَ مُقترباً ومُبتعِداً وتُخادعِينَ الصفَّ فالصفّا
أبديعةٌ ولأنتِ مُقبِلةً تستجمعينَ اللُّطفَ والظَّرفا
ولأنتِ إنْ أدبرتِ مُبديةٌ للعينِ أحسنَ ما ترى خَلْفا
هُزِّي لهم رِدفاً إذا رغِبوا ودعي لنا ما جاورَ الرِّدفا
ملءُ العيونِ هما وخيرُهما ما يملأُ العينينِ والكفّا
وكلاهما حسنٌ وخيرُهما ما خفَّ محمِلُه وما شفّا
هذا يرفُّ فلا نُحِسُّ بهِ ويهزُّنا هذا إذا رَفّا
وتصوّري أنْ قد أتتْ فُرَصٌ تقضي بخطفِ كليهما خطفا
فبدفَّتَيهِ ذاكَ يُبهضنا في حينَ ذاكَ لرقةٍ يخفى
ونَكِلُّ عن هذا فنَطْرَحُهُ ونُحِلُّ هذا الجيبَ والرفا
ونزورُه صبحاً فنلثِمُهُ ونَضُمُّهُ ونَشَمُّهُ ألفا
ونَبُلُّهُ بدمِ القلوبِ ، وإنْ عزَّتْ ، ونُنعِشُهُ إذا جفا




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (الزهَاوي..) | القصيدة التالية (تحت الرسم)



واقرأ لنفس الشاعر
  • شاغور حمانا ...
  • تنويمة الجياع
  • ليت الذي بك في وقع النوائب بي !
  • بين النجف وأمريكا
  • دمعَة على صديق
  • الذكرى أو دمعة تثيرها الكمنجة ..
  • أرج الشباب...
  • الأمل ..
  • في السجن!..
  • يدي هذه رهن..


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com