الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> فلسطين >> سميح القاسم >> أنتيــجونا

أنتيــجونا

رقم القصيدة : 64406 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


أنتيــجونا

((ابنة أوديب_ الملك المنكوب_التي رافقته في رحلة العذاب..

حتّى النهاية ! )) (1)

خطـوه..

ثِنْتـان..

ثلاث..

أقدِمْ.. أقدِمْ !

يا قربانَ الآلهة العمياء

يا كبشَ فداء

في مذبحِ شهواتِ العصرِ المظلم

خطـوه..

ثِنْتـان..

ثلاث..

زندي في زندك

نجتاز الدرب الملتاث !

***

يا أبتاه

ما زالت في وجهك عينان

في أرضك ما زالت قدمان

فاضرب عبر الليلِ بِأشأمِ كارثةِ في تاريخ الإنسان

عبرَ الليل.. لنخلق فجر حياه

***

يا أبتاه !

إن تُسْمِـلْ عينيك زبانيةُ الأحزان

فأنا ملءُ يديك

مِسرَجَةٌ تشربُ من زيت الإيمان

و غداً يا أبتاه أُعيد إليك

قَسَماً يا أبتاه أُعيد إليك

ما سلبتك خطايا القرصان

قسماً يا أبتاه

باسم الله.. و باسم الإنسان

***

خطـوه..

ثِنْتـان..

ثلاث..

أقدِمْ.. أقدِمْ !

...........................................

(1) انتيجونا هي بطلة المسرحي الاغريقي سوفرخليس، التي تمثل رمز الوفاء للأب. و التضحية في سبيله. طلت تقود خطوات أبيها الأعمى، الملك أوديب ، إلى أن حكم عليها بالإعدام.


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (صوت الجنة الضائع) | القصيدة التالية (بابل)


واقرأ لنفس الشاعر
  • القصيدة الناقصة
  • من وراء القضبان
  • ألا تشعرين ؟
  • رسالة الى بُغاة لا يفقهون !
  • ما زال
  • طفل يعقوب
  • في القرن العشرين
  • السرطان
  • غرباء ..!
  • أكثر من معركة



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com