الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العراق >> محمد مهدي الجواهري >> بغداد

بغداد

رقم القصيدة : 64352 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


خذي نفسَ الصبا " بغداد " إني بعثتُ لكِ الهوى عرضاً وطولا
يذكّرُني أريجٌ بات يُهدي إلىَّ لطيمُه الريحَ البليلا
هواءك إذ نهشُّ له شَمالاً وماءك إذ نصّفِقه شَمولا
ودجلةَ حين تَصقُلها النُعامى كما مَسَحتْ يدٌ خداً صقيلا
وما أحلى الغصونَ إذا تهادت عليها نُكَّسَ الأطراف مِيلا
يُلاعبها الصِّبا فتخال كفّاً هناك ترقِّصُ الظلَّ الظليلا
ربوعُ مسرَّةٍ طابت مُناخاً وراقت مَربعاً ، وحلَتْ مَقيلا
ذكرتُ نميرها فذكرتُ شعراً " لأحمدَ" كاد لطفاً أن يسيلا
" وردنا ماءَ دجلةَ خيرَ ماءٍ وزرنا أشرفَ الشجر النخيلا"
" أبغدادُ " اذكري كم من دموع أزارتكِ الصبابةَ والغليلا
جرينَ ودجلةً لكن أجاجاً أعدن بها الفراتَ السلسبيلا
" ولولا كثرةُ الواشينَ حولي " أثرتُ بشعريَ الداءَ الدخيلا
إذن لرأيتِ كيف النار تذكو وكيف السيل إنْ ركب المسيلا
وكيف القلبُ تملكه القوافي كما يستملك الغيثُ المحولا
أدجلةُ إنَّ في العبرات نطقاً يحّير في بلاغته العقولا
فانْ منعوا لساني عن مقالٍ فما منعوا ضميري أن يقولا
خذي سجعَ الحَمامِ فذاك شعرٌ نظمناه فرتَّله هديلا




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (وفى الربيع) | القصيدة التالية (ويلي لأمة يعرب)



واقرأ لنفس الشاعر
  • مستهام
  • فلسطين والاندلس .
  • تائه في حياته!..
  • هجرت الديار
  • المازني وداغر..
  • بريد الغربة
  • شهرزاد...
  • ذكريات ...
  • معرض العواطف ...
  • بديعة...


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com