الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العراق >> محمد مهدي الجواهري >> هلموا وأنظروا

هلموا وأنظروا

رقم القصيدة : 64335 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


الا لا تسألاني ما دهَاني فعن ايِّ الحوادثِ تسألانِ
بكَيت وما على نفسي ولكنْ على وَطَنٍ مُضام مُستَهان
على وَطن عجيفٍ ليس يقوَى على نُوَبٍ مُسلْسلةٍ سمان
تظُنُّ زعانفٌ . والظنُ إثم باني لا أُرامي من رَماني
أأتركُهم وقد أغرَوا بأخذي وأنساهُم وقد غَصَبوا مَكاني
اما واللهِ لولا خوفُ واشٍ يحرَّفُ عن مقاصِده بَياني
إذنْ لملأتُ محفِلَكم شُجوناً دماً يبكي عليها الرافدان
ولكني أطمَّنُ من هِياجي وأمنع أن يغالبَني جَناني
لِحاظاً للعواقب وانتظاراً ليومٍ ضامنٍ نيلَ الأماني
أمثلي تَمنَعون عن القوافي ومثلي تحبِسون عن البيان ؟
سيمنعُ من طلاقته لساني متى مُنِعَ الظهورَ الفرقدان
دعوه انه بالرغم منكم جوادٌ سابقٌ ملءَ العِنان
عريقٌ ليسَ بالمجهول أصلاً ولا يَنمي لآباء هِجان
أنا الصَبُّ الذي مَلَك القوافي ولم يبلُغْ سوى عشرٍ زماني
حياتي للعراق فِدىً ووقفٌ على وطني ومُصلِحُه كياني
ولو سُئِل الجمادُ لمن قريضٌ تَهَشُّ له إذا يُروَى عَناني
" ولو اني بُلِيتُ بهاشميٍّ خُؤولته بنو عبدِالمَدان
لهان عليّ ما ألقى ولكنْ هلُّموا وانظروا بمن ابتلاني "




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (هجرت الديار) | القصيدة التالية (وادي العرائش...)



واقرأ لنفس الشاعر
  • أفروديت ...
  • الريف الضاحك
  • أمان الله
  • ذكرى وعد بلفور...
  • بلية القلب الحساس
  • في بغداد
  • شدة لندن!..
  • الرجعيون !
  • الأوباش..
  • سواستبول


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com