الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العراق >> محمد مهدي الجواهري >> شدة لندن!..

شدة لندن!..

رقم القصيدة : 64330 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


يا خليليَّ والبلاءُ كثيرٌّ في بلادي ، ولا كهذي البليهْ
أْزَمنَ الداء في العراق ولن يَشفيه إلا الجرّاح والعمليه
أفَتِىٌّ عراقنا ؟ فلماذا خدعوه ؟ وذاك شأن الفتيه
سَحَرْتنا ظواهرُ الأمر حتى أوهمتنا أن البلاد قويه
نتغنى وعصْرنا من نُحاس بأغاني عصورنا الذهبيه
نَخر الجهل أُمّتي نخرة السوس فأينَ المجامعُ العلميه
كلُّنا في الجْمود والجهل وحشيون لكنْ حقوقنا مدنيه
كلُّنا في النفاقِ والختلِ نُبدي كلَّ يوم مهارة فنيه
وطني كلُّ من عليه وزيرٌ واضعٌ نُصبَ عينه كرسيِّه
قد لففنا كل المساوي فينا برداء من نهضة وطنيه
ما شَقِينا إلاّ لأنا حسِبْنا أن في الكذب جرأة أدبيه
كثر المدَّعونَ ، لما اختلفنا في البديهيِ ، فكرةً فلسفيه
لو يقول الاديب في الشرق " إن الأرض تحتي " لسُميت نظريه!
كلُّنا بالذي تمنى سعيد لا نبالي أن البلاد شقيه
أسمعتم ما قيل عن " برلماني " وعرفتم مهارة الحزبيه؟
لست أدري لكن يقول خبير : في البضاعات ... شدة " لندنيه "




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (سلمى على المسرح) | القصيدة التالية (الثورة العراقية)



واقرأ لنفس الشاعر
  • عدِّ عنك الكؤوس
  • يا شعب ...
  • يا ثمر العار!..
  • الحزبان المتآخيان ..
  • إلى الشباب السوري..
  • إلى الرّصافي
  • ذكريات ...
  • سلمى ايضاً او وردة بين اشواك!
  • فلسطين...
  • بين النجف وأمريكا


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com