الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> مصر >> علي الجارم >> حَلّقَ النسْرُ كما شاء وَصاحْ

حَلّقَ النسْرُ كما شاء وَصاحْ

رقم القصيدة : 62460 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


حَلّقَ النسْرُ كما شاء وَصاحْ ورمَى بالقيدِ في وجهِ الريَاحْ
وجلا عن ريشِه العارَكمَا تنجلي الأصداءُ عن بيضِ الصفاح
وأطاحَ القفصَ المشئوم لا تعرفُ الجنُّ متى أو أيْنَ طَاح
كم قضى الليل به مستيئساً جَزِعاً بين أنينٍ ونُواح
ولكم حنَّ إلى أوطانِه قَلِقَ الأضلاعِ خَفّاقَ الْجَنَاح
يُرسِلُ العينَ فلا يلقَى سوى لُججٍ خُضْرٍ دميماتٍ شِحاح
يشتكي لليل في وحشتِه فإذا غاب تشكَّى للصبَاحْ
ذهب الماضي مَجيداً حافِلاً رحمة ٌ اللهِ عليه أين رَاح
أإسارُ الحرِّ حقٌّ سائغٌ وإباءُ الحرِّ شيءٌ لا يُبَاح
وإذا مُدّتْ لإحسانٍ يَدٌ هزّت الفِتنَة ُ أطرافَ الرمَاحْ
وإذا جفّتْ لَهاة ٌ ظمأً ضنّتِ الأنفسُ بالماءِ القَرَاح
وإذا مال أخٌ نحو أخٍ ملأ الأفواهَ شَغْبٌ وصِيَاح
وإذا أنّ جَريحٌ دَنِفٌ لطبيبٍ قيل لاتشكُ الْجِرَاح
هل على المفجوعِ في أوطانِه حَرَجٌ إنْ ردّد الشكوَى وبَاح
أو على من رام أن يحيا كما يتمنَّى الحرُّ ذنبٌ أو جُناحْ
أو على العاني مَلامٌ إنْ رنَا بعدَ عشرينَ لإطلاقِ السَراح
ثم قالوا لم يصُنْ ميثاقَهُ ونبا عن خُلُقِ العُرْبِ السمَاح
أيُّ عهدٍ يرتضيه باسلٌ عربيُّ النَبْعِ ريفيُّ الجمِاحِ
أيُّ عهدٍ هو أن أُذْبحَ من غيرِ سكِّينٍ ولا أشكو الذباح
هو عهدُ الذئبِ يُمليه على شاتِهِ المِخْلَبُ والنابُ الوَقَاح
وهو القوّة ُ ما أجرأَها إنْ مشَتْ يوماً إلى الحقِّ الصَراح
كم سلاحٍ صالَ من غيرِ يَدٍ ويدٍ تدفَعُ من غيرِ سِلاَح
قصد الفاروقَ يبغِي موئِلاً في رِحابٍ لِبَني العُرْبِ فِسَاحْ
همّة ٌ جاءت تناجى همَّة ً ويدٌ مُدّتْ إلى أكرمِ رَاحْ
مَلِكٌ يرنو لعُلْيَا مَلِكٍ وطِماحٌ يتسامى لِطمَاح
فثوى َ في خيرِ غمدٍ آمناً صَارِمٌ أرهفَهُ طولُ الكِفَاح
لم يجدْ غيرَ بشاشاتِ المُنَى وارتياحٍ للندَى أيِّ ارتيَاح




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (لاَ الدَّمعُ غاضَ وَلا فُؤادُكَ سَالى) | القصيدة التالية (طموح وإلاّ ماصِراعُ الكتائبِ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • خَلُّوا السجُوفَ تُذِعْ مَجْلَى مُحَيّاها
  • وَقَفْتَ تُجدِّد آثَارَها
  • ملكتْ مصرُ زِمامَ العالمين بالعلومْ
  • طَرِيقُ الْعُلاَ وَعْرٌ مَطيَّتُهُ الْجِدُّ
  • مالي فُتِنْتُ بلحْظِكِ الْفَتَّاكِ
  • خَشَعَت لفَيْضِ جَلالِكَ الأَبْصارُ
  • جدّدي يا رشيدُ للحبّ عَهْدَا
  • قالوا علِيٌّ غدا نَقيباً
  • وَيْلاَهُ من يَوْمِ الخمي
  • بَسَمَتْ تتيهُ مُدلّة ً بصباحها


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com