الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> ابن الرومي >> راع فؤادي منك ما راعَهْ

راع فؤادي منك ما راعَهْ

رقم القصيدة : 61575 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


راع فؤادي منك ما راعَهْ ولاعَهُ صدُّك ما لاعَهْ
أمرضت قلبي ثم ماعُدته كلاَّ ولا داويت أوجاعَهْ
يا مالكاً قلبي وتعذيبَهُ مهلاً فما مُلّكْتَ إقلاعهْ
تِهْ عند تمليكك تخليصه أو عند إحسانك إمتاعه
حَقَّ لك الكِبر على عاشقٍ نارُك في جَنْبيه لذَّاعهْ
لو كنتَ قد مُلِّكتَ إنقاذه منكَ كما ملِّكَت إيقاعهْ
يا ناقص القدرة كم غيَّة ٍ ليستْ لها نفسٌ بتيَّاعهْ
لا تحسبنِّي للهوى طُعْمة ً إن استجاشَ الرأيُ أشياعَه
أنا الذي إن شئتُ هان الهوى خَوَّفَ أو أطمع إطماعَهْ
يا عجباً من شنطفٍ إنها أضحتْ تغنِّي غيرَ مرتاعه
ما أصفق الوجه الذي أُعطيتْ ساق إليه الخزيُ أنواعه
ألقِ إليها أذُناً واستمع أبرد ما غنَّته كرَّاعه
وأُمُر لها ثَمَّ بروميَّة ٍ للرقص والإيقاع جمَّاعهْ
رقَّاصة ٍ في البطن كبَّادة ٍ موقِعة ٍ في الرأس صفَّاعهْ
تعْساً لها تعْساً إذا ما عَوتْ ونزعة ً للنفس نزاعهْ
تفسُو فما تنفكُّ عن فَسوِها دَواخنٌ في البيت مُنباعَهْ
دحداحة ُ الخِلقة ِ حدباؤها قامتُها قامة ُ فَقَّاعه
قصيرة القامة مقصُوعة ٌ للقمل فوق الطَّبل قصَّاعه
تطفرها من قِصرٍ فأرة ٌ وبظرُها يُتعب ذرَّاعه
مشؤومة للخير حصَّادة ٌ لكنَّها للشر زرَّاعه
تضلُّ في السربال من قلَّة كصَعْوة في جوف قُفَّاعه
وعْواعة ُ البطن فإن رجَّعت يوماً غناءً فهي وعْواعه
لو أنها مِلكي ولي ضيْعة ٌ نصبتُها للطير فَزَّاعه
أقبِحْ بذاك الخَلقِ من منظرٍ وزَّع فيه القبحُ أوزاعهْ
بالحُمق والغُلمة مصروعة ٌ بالإبط والنكهة صرَّاعهْ
لا تعرفُ اللَّه ولكنَّها سجَّادة ٌ للأير ركَّاعهْ
مُنيتُها أيرٌ عريض القفا مضلَّعٌ تغمِز أضلاعهْ
حتى إذا قام على سُوقه سدَّت به ثُقبة َ بلاَّعه
لها حِر أشمط متكرشٌ شابَ وما تترك إرضاعه
تجهد أن تشبعه دهْرَها لو أنها تستطيع إشباعه
منقلب الشُّفرين مُستضحِكٌ ما هو إلا جيب دُرَّاعه
نُوسِعها ذمَّاً على أنها بذَّالة ٌ ليست بمنَّاعه
تقتُل بالبذل فاعجبْ بها ضرَّارة في زيِّ نفَّاعه
كم عَصت اللَّه وما أحسنتْ فقحتُها شيئاً سوى الطاعه
خفَّاضة ٌ للرأس لكنها لرجلها والردف رفَّاعه
قد لمعَتْ من بَرصٍ واضحٍ مؤَزَّرٍ في الوجه لمَّاعه
لو عرضتْ شيراز صوَّارها وعِينها لانتابها الباعه
صفعانة ٌ تأخذ من رأسها لطيزها في الفسق رتاعه
مبتاعة ٌ دفعاً بصفْعٍ ألا قبَّحها الرحمن مبتاعَهْ
ترقع من فروتها صَدْعها وحيلة ُ الإنسان رقَّاعهْ
قلتُ لداعي الشعر في شتمها مهلاً فقد أبلغت إسماعَهْ
ستسمع الآذانُ في شنطفٍ قوافياً للجهل ردَّاعهْ
ليست عن الثأر بنوامة ٍ ولا عن الوتر بهجَّاعه
إن صكَّت الوجه فسفَّاعة ٌ أو صكَّت الرأس فقمَّاعه
يا من تُغنِّينا بما ساءنا دونَكِها للأنف جدَّاعه
أسمعتِنا سوءاً فأْسمعتِه فاستمعي إن كنتِ سمَّاعه




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (يا أبا الصقرِ زادكَ اللَّه في ال) | القصيدة التالية (وثقيل جليسهُ في سباقٍ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • من الحيف تخسيسُ النوال ومطْلهُ
  • يومٌ كأنَّ سماءَهُ
  • خجلتْ خُدودُ الوردِ من تفضيله
  • بينما أنت في احْتيالِ فياشِكْ
  • قوْمي بنو العباسِ حلمُهمُ
  • طلب البيهقي قَرناً فلم يُحْ
  • صبراً على أَشياءَ كُلِّفْتُها
  • يا باطلاً وهَمْتنيهِ مخائله
  • ولا سِلَم حتى تُسَرد ظُلامتي
  • ياليت شعري حين فارقتكم


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com