الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> سعدي يوسف >> فراشات الأنذير

فراشات الأنذير

رقم القصيدة : 5790 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


أنا منتظِــرٌ ما يمحوهُ الليلُ :

اختفتِ الزُّرقةُ منذ الآن

ولستُ أرى إلاّ طيراً ، مَـسْـكـنُـهُ ، أبداً ، سـقفي القـرميدُ …

سـأوقِـدُ قنديلاً

وأحاولُ أن أفتحَ لي مُـنْـفَسَـحاً في مُـلْـتـحَـمِ السُّـبُلِ -

الـقُـنّـةُ بيضاءُ

الشجرُ الأحمرُ ( عُـثْـنونُ الشيخِ ) على منحَدَرِ السّــفْحِ

وكأسـي كوبا الـحُـرّةُ …

Cuba Libre

بِـضعُ قُـطَـيراتٍ من مطرٍ صيفيٍّ لم يهطلْ بَعدُ تباغتُ أهدابي

افتَحُ جَـفنَــيَّ على سَــعةِ العالَــمِ :

ثَـمَّ فراشاتٌ ســودٌ

هائلةٌ

مثلَ طيورِ الدّغْــلِ

ترفرفُ عبرَ فضاءِ الفندقِ نحوَ السّــفْـحِ …

………………

………………

………………

البيتُ الريفيُّ

هنا في الضاحيةِ البيضاءِ تماماً

يفقدُ كلَّ خرائطهِ

ويـهـيــــــم …


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (دم فاسد) | القصيدة التالية (القطار الإيرلندي)


واقرأ لنفس الشاعر
  • أغنية الصرّار
  • انطباعات مقطوعة عن سياق
  • قرنفل
  • اغتيال
  • قلعةُ ألْسِينور ( قلعة هامْلِت )
  • شرفة هاملت - 3
  • النبيذ الذي ظل منتظراً كل تلك السنين
  • الرعيان
  • تداخل
  • ذلك النهار الممطر



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com