الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الأندلسي >> ابن شهيد >> فريق العدا من حد عزمك يفرق

فريق العدا من حد عزمك يفرق

رقم القصيدة : 57334 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


فريق العدا من حد عزمك يفرق وبالدهر مما خاف بطشك أولق
تيممته والعد حولك جحفل وقارعته والنصر دونك خندق
عجبت لمن يعتد دونك جنة وسهمك سعد والقضاء مفوق
ومن يبتني بيتا ليقطع دونه ممر رياح النصر وهو الخورنق
وما شرب ابن الشرب قبلك خمرة من الذل بالعجز الصريح تصفق
توهم فيه الرعن حصنا فزرته بأرعن فيه مرعد الموت مبرق
وحولك أسياف من السعد تنتضى وفوقك أعلام من النصر تخفق
بابيض مسود الدلاصي كأنه شهاب عليه من دجى الليل يلمق
وأسود مبيض القباء كأنما يطير به نحو الكريهة عقعق
وخيل تمشى للوغى ببطونها إذا جعلت بالمرتقى الصعب تزلق
أدرت رحى الحرب الزبون بساحة وغالبته والجو بالبيض يعبق
فلما حوت كفاك رمة أمره وشد بكف الحصر منه المخنق
واسقيته من جمة الأمن صافيا إذا ذاقه من ذاقه يتمطق
وكم لك مثلي مسترق مكارم بعفوك من رق المنية يعتق ...
كشفت سماء المجد عنك فلم أجد سوى كرم عن طيب خيمك ينطق
فإن أنا لم أشكرك أبيض معرقا فلا هزني للمجد أبيض معرق
فيا أيها الباغي الفرار أمامه هو الموت فاعلم أنه سوف يلحق
غناك سعدك في ظل الظبا وسقى فاشرب هنيئا عليك التاج مرتفقا
سقيا لأسد تساقى الموت أنفسها وتلبس الصبر في يوم الوغى حلقا
قامت بنصرك لما قام مرتجلا خطيب جودك فيها ينثر الورقا
سريت تقدم جيش النصر متخذا سبل المجرة في إثر العلا طرقا
في ظل ليل من الماذي معتكر يجلو إلى الخيل منه وجهك الفلقا
وصفح قرن غداة الروع يكتبه من الظبا قلم لا يعرف المشقا
أجريت للزنج فوق النهر نهر دم حتى استحال سماء جللت شفقا
وساعد الفلك الأعلى بقتلهم حتى غدا الفلك بالناجي به غرقا
من كل أسود لم يدلف على ثلج بأن جدك يجلو صفحه يققا
كأن هامته والرمح يحمله غراب بين على بان النقا نعقا
إذا ونى ثغر الخطي ثغرته أو عاذ بالنهر مسلوب القوى غرقا
وأي نهر يرجي العبر عابره وسفنه طافيات غودرت فلقا




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (هل أبصرت عيناك يا خليلي) | القصيدة التالية (ذكرتكم من غير أن تنساكم)



واقرأ لنفس الشاعر
  • لا يبعد الله من قد غاب عن بصري
  • ولرب حان قد أدرت بديره
  • أمن جنابهم النفح الجنوبي
  • فلما بدا فيه سليمان عندها
  • كتبت لها أنني عاشق
  • هاتيك دارهم فقف بمعانها
  • ويح الكتابة من شيخ هبنقة
  • عجوز لعمر الصبا فانية
  • إذا اجتاز علوي الرياح بافقه
  • وما ألان قناتي غمز حادثة


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com