الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر الأندلسي >> ابن شهاب >> هو العلم فاركب فلك تياره العذب

هو العلم فاركب فلك تياره العذب

رقم القصيدة : 55463 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


هو العلم فاركب فلك تياره العذب وعص فيه لاستخراج لؤلؤه الرطب
فما بسوى العلم ارتقى فاضل إلى مغاني المعالي وانثنى عالي الكعب
هو العلم للدنيا جمال ورفعة وللدين منجاة من الريب في الرب
وخير علوم الدين تفسير وحيه تعالى وأخبار المنزّه عن عيب
هو الضامن الفوز المبين لأهله فبذل المساعي فيه محمودة الغب
ولا بد للمرتاد وصل حسانه لدى البحث من تذليل معضلة الصعب
ودونك سفراً موضحاً لغريبه إذا غشيت رواده حيرة الضب
وهل هو إلا الفائق الذي يزحزح عن خود المعاني دجى الحجب
مؤلف جار الله كشاف مشكل الغوامض وضاع الهناء على النقب
وبالطبع كان الطبع أوفى بحقه وغاية ما يصبو إليه أولو اللب
ولما تبدى في برود كماله من الطبع يزهو في مطارفه القشب
أبان لسان الحال عنه مؤرخاً لقد تم طبعاً زاهياً فائق الكتب




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (هو الحي إن بلغته فاقصد الحانا) | القصيدة التالية (هي عدن لكنها من جهنم)



واقرأ لنفس الشاعر
  • بني الكاف من علياء آل محمد
  • وسائلة من اثقل الناس تنفر
  • إذا لزم الدني فنا كريم
  • ودع سعاد وألق حبل قيادها
  • سيد الناس من يجد ويسعى
  • ولد الحسين فمرحباً بلقيّه
  • هذه الدور فدع جذب البرى
  • شجو الهوى ما مازج الأمشاجا
  • أيا أحمد ابن مليك الزمان
  • صحبت الركب ترفل بي قلاصي


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com